30/03/2022

مجلس بيث نهرين القومي يهنأ شعبنا بحلول عيد الأكيتو

هنأ مجلس بيث نهرين القومي كافة أبناء شعبنا بحلول عيد الاكيتو رأس السنة السريانية الاشورية، مشيراً خلال بيانه لأهمية القيم والمعاني التي يحملها هذا العيد القومي، ومؤكداً استمرار نضال mub بالدفاع عن قضية شعبنا ووجوده وتحصيل حقوقه في المحافل الدولية.

أصدرت الهيئة الرئاسية في مجلس بيث نهرين القومي بياناً بمناسبة حلول الأول من نيسان رأس السنة السريانية 6772، هنأت خلاله أبناء شعبنا السرياني الاشوري الكلداني في كافة بقاع الأرض.
وذكر البيان بأن عيد الاكيتو يبشر بقدوم الربيع وتجدد الطبيعة، وهو نبع الثقافة المتجذرة في بلاد ما بين النهرين، والتي أثبتت للكون كيفية خلق الأشياء الجديدة من فن العمارة والثقافة والتراث في منطقة الشرق الأوسط.
وأشار البيان إلى إن شعبنا طوّر ثقافة ومفهوم العيش في منطقة بيث نهرين، ولعب دوراً ريادياً على مر الأجيال المتعاقبة عبر التاريخ الإنساني، حيث إن جغرافية بيث نهرين أدت الى خلق نوع من الرخاء الاقتصادي، وفتحت أمام شعبنا مجال البحث العلمي والتكنولوجي.
إن احتفالات الآكيتو تتضمن في جوهرها القيم القومية والمجتمعية وهي تؤسس لنضال شعبنا الذي يعد استحقاقاً تاريخياً يعبر عن هويتنا ووجودنا، ويخلد ذكرى شهدائنا الذين إستشهدوا في الإبادة الجماعية السيفو ومجازر هكاري وسيميل.
وأوضح البيان أن النضال الذي يقوده مجلس بيث نهرين القومي بهدف حماية قيم ومبادئ شعبنا، دفع بالمناضلين لتقديم عشرات الشهداء لأجل القضية، فمنذ انطلاق النضال وحتى هذا اليوم، يقف mub ضد جميع أشكال إغتصاب حقوق شعبنا التاريخية والثقافية، ويؤكد في جميع المحافل الدولية على قضية وجود شعبنا، ويدافع عن حقوقه وهويته وبقائه في أرضه ووطنه.
واختتم mub بيانه بالتأكيد على أن أرضنا وتاريخنا وثقافتنا وأعيادنا ومنها عيد الآكيتو، كلها مجتمعة تشكل قيمة وجودنا وهويتنا، دون أي تمييز بين أسماء أو مذاهب شعبنا.

‫شاهد أيضًا‬

“الإعدام لـ 10 من الاخوان المسلمين بينهم قيادي في مصر”

ذكر موقع “القاهرة أربعٌ وعشرون”، أن المتهمين العشرة من أعضاء الأخوان المسلمين …