01/04/2022

بيث نهرين الوطني يصدر بيان بمناسبة الذكرى 6772 للسنة البابلية الآشورية

أصدر حزب إتحاد بيث نهرين الوطني، بيانا بمناسبة الذكرى 6772 للسنة البابلية الآشورية ، الأكيتو، داعين من خلاله الى توحيد الصف والكلمة، ولايتصور أحدٌ إن من يدعو الى إنهاء شعبنا ووجوده على هذه الأرض، يستطيع قلع جذورهُ وإنهائهِ الى ما لانهاية.

خلال بيانًا صادر للرأي العام عن حزب إتحاد بيث نهرين الوطني، أشار الحزب إلى انه “يحتفل اليوم، بهذه الذكرى القومية والوطنية لبلاد بيث نهرين، وسكانها الأوائل في سومر وأكد وبابل وآشور وكل الدويلات “.
وتابع البيان قوله: “يجدر بنا أن نتذكر مآثر أجدادنا العظام، الذين صنعوا التاريخ والحضارات التي أمتد عمقها الى 7000 عامٍ خلتْ، الذين سبقوا كل سكان الأرض تقريبًا، في الإختراعات، حيث هم مَنْ قَسَّمَ النهار والليل الى أجزاء، ووضعوا تقويم الفصول والأشهر وتسمياتها، وجعلوا من ذكرى مآثرهم، أيامًا للإحتفالات خلال السنة الواحدة، ومنها أعياد أكيتو، حيث كانت تبدأ من 21/ آذار/ من كل عام وتنتهي في 1/ نيسان/ منه”.
و بهذه المناسبة، دعى الإتحاد “إلى توحيد الصف والكلمة، ولايتصور أحدٌ إن من يدعو الى إنهاء شعبنا ووجوده على هذه الأرض، يستطيع قلع جذورهُ وإنهائهِ الى ما لانهاية”، مضيفاً، “بإن الحالة، تحتاج الى الإيمان بالقضية القومية والوطنية والتنظيم السياسي الشعبي والإلتفاف حول القيادات الحقة والإيمان بتغيير واقع الحال وأمثلة التاريخ والحاضر كثيرة في مجال الصمود والنجاح”.
وتعهد الحزب “بأنه سنبقى متمسكين بإيماننا بقضية الشعب ونقدم لها كل التضحيات، لحين تحقيق حقوقه في الإدارة الذاتية والحرية والعيش الكريم، ونيلهِ كل الحقوق التي يستحقها من إدارية، ثقافية، وسياسية وطنية كانت أم قومية”.
وطالب البيان البرلمان العراقي والكتل السياسية، بتبني مواد الدستور العراقي في بناء دولة العراق الفدرالية الديمقراطية، إذ لايوجد فِكر سياسي مُتَطور إستندت عليه الدول المتقدمة غير هذا الفكر.
هذا وطالب حزب إتحاد بيث نهرين الوطني بمنح شعبنا، حقه التاريخي والحاضر في إقامة الإدارة الذاتية في سهل نينوى، وإعتماد أقاليم المحافظات، للحد من المركزية القاتلة، وتحقيق شراكة أبناء الشعب في السيادة الوطنية والشراكة الحقيقية لا المشاركة الرمزية والتهميش، كما طالب إدراج الأول من شهر نيسان، عيد وطني عراقي، كما نطالب الأمم المتحدة بدرج أعياد أكيتو والأول من نيسان ضمن التراث العالمي.

‫شاهد أيضًا‬

تظاهرات شعبية ضد النواب العراقيين وتحذيرات من ظواهر تهدد المجتمع العراقي

+في ظلِّ تردي الوضعِ المعيشي للعراقيين وازديادِ معدلاتِ البطالة، التي لم يحرك النوابُ المن…