10/04/2022

قدري جميل: استبعاد مسد عن المفاوضات يسيء لوحدة سوريا

قال أمين حزب الإرادة الشعبية المعارض المدعوم من موسكو، قدري جميل، فيما يتعلق بالمفاوضات الخاصة بالشأن السوري، إن كل من يستبعد مسد عن المفاوضات، فهو بذلك يسيء لوحدة ومستقبل سوريا.

صرح أمين حزب الإرادة الشعبية المعارض المدعوم من موسكو، قدري جميل، فيما يتعلق باستبعاد مجلس سوريا الديمقراطية من المفاوضات الخاصة بالشأن السوري بأنهم منذ أولى لحظات اجتماعات اللجنة الدستورية مصرون على تمثيل مسد، الموجودة في شمال وشرق سوريا، كون مسد فعلياً تسيطر على حوالي ثلاثين بالمئة من أراضي وثروات سوريا، وقال: إن تحدثنا عن وحدة سوريا، فلا يمكن أن تحدث مفاوضات من أجل دستور سوريا المستقبل بدون مسد.
وأكد جميل أن “الذين يصرون على إبقاء مسد خارج المفاوضات، لا يهمهم كثيراً وحدة ومستقبل سوريا، وربما يقصدون بذلك الإساءة لوحدة ومستقبل سوريا”.

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…