22/04/2022

تشييع جثامين عدد من الشهداء في شمال شرقي سوريا

شيع اهالي شمال شرقي سوريا جثامين شهدائهم الذين قضوا خلال الهجمات الاخيرة للاحتلال التركي على قرى شعبنا في الخابور وفي مدينة كوباني, وذلك ضمن مراسيم مهيبة في مزارات الشهداء.

بحضور عدد غفير من الأهالي وممثلين عن المؤسسات المدنية والعسكرية, أقيمت مراسم مهيبة في مزار الشهيد “دجوار” بمدينة الحسكة، لعضو قوات مجلس حرس الخابور “علاء الاحمد” – الاسم الحركي “زيا تل تمر”.
الشهيد “زيا” الذي استشهد جراء هجمات جيش الاحتلال التركي على قرية تل شنان الآشورية، ارتفع لمرتبة الشهادة أثناء تأدية واجبه بحراسة القرية.
وضمن مشاركة كبيرة من ابناء شعبنا ورفاقه بالسلاح, وري جثمانه الثرى في مزار الشهداء بتل تمر.
اما في مدينة كوباني فقد شارك الاهالي وبحضور وفد من الادارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ,يوم الخميس, بتشييع ثلاث شهيدات كانوا قد استشهدوا نتيجة قصف مسيّرة للاحتلال التركي على مدينة كوباني.
بحضور عدد كبير من أهالي المدينة, نُقلت جثامين الشهيدات إلى مثواهم الأخير في مزار الشهيدة دجلة, جنوبي مدينة كوباني.
وعقب استشهاد المقاتلات الثلاث في مدينة كوباني, دعت منظمة حقوق الإنسان في إقليم الفرات، الأمم المتحدة إلى تحمل مسؤولياتها في حماية أرواح المواطنين في شمال وشرق سوريا من القصف التركي الذي يطالهم باستمرار.
مشيرة إلى أن النهج الإجرامي الوحشي للدولة التركية وصمة عار على جبين الإنسانية، وتحد علني للأعراف والمواثيق الدولية، معتبراً صمت المجتمع الدولي حيال جرائمها “بمثابة قبول القصف التركي لشمال وشرق سوريا.

‫شاهد أيضًا‬

“قسد تُطيح بمرتزق لجيش الاحتلال التركي وإصابة آخر في ريف تل أبيض الغربي”

أكد المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية، أن قوات مجلس تل أبيض العسكري أحبطت محاولة تسل…