25/04/2022

الأرمن يحيون الذكرى السابعة بعد المئة لمجازر الإبادة الجماعية

أحيا الأرمن وفي مختلف المناطق من سوريا والعراق، الذكرى السابعة بعد المئة لمجازر الإبادة الجماعية والتي قامت بها الدولة العثمانية بحق المسيحيين عام ألفٍ وتسعمئةٍ وخمسة عشر، وتخلل الاستذكارات إلقاء كلمات وعروض سينافيزيون حول المجازر ومعزوفات من وحي المناسبة.

بمناسبة مرور مئة وسبعة أعوام على المجازر التي قامت بها الدولة العثمانية بحق الشعب المسيحي، أحيا الأرمن في مختلف المناطق هذه الذكرى الأليمة والتي راح ضحيتها مئات الآلاف من السريان الآشوريين والأرمن.
ففي مدينة القامشلي أقامت الكنيسة الأرمنية الارثوذكسية مسيرة شموع ومشاعل جالت شوارع المدينة إحياءً لهذه الذكرى الأليمة، كما أقيم قداسٌ إلهي على أرواح شهداء الإبادة تلاه تقديم فرق الكشاف معزوفات حزينة من وحي المناسبة وكذلك وضع إكليل الزهور على ضريح الشهداء.
وفي مدينة الحسكة أحيا المجلس الاجتماعي الأرمني وطابور الشهيد نوبار أوزانيان ذكرى الإبادة الجماعية، وذلك في قاعة سردم بحي المشيرفة.
تضمن الاستذكار عرضاً عسكرياً وإلقاء عدة كلمات تمحورت حول الجرائم الفظيعة التي قامت بها الدولة العثمانية عام ألفٍ وتسعمئةٍ وخمسة عشر بحق الشعب السرياني والأرمني، والتي ترقى لمستوى الإبادة الجماعية.
بعدها عُرض سينافزيون عن المجزرة كما قدمت فرقة آرارات باقة من الأغاني الأرمنية الفلكلورية، وعرضاً مسرحياً حمل عنوان “الحق لا يموت”.
وفي حي باب توما بدمشق أحيا الأرمن ذكرى الإبادة ضمن فعالية تخللها إلقاء عدة كلمات وتقديم معزوفات حزينة من وحي المناسبة.
وفي أربيل أقامت الجمعية الثقافية والاجتماعية الأرمنية استذكاراً لشهداء الإبادة، تضمن وضع إكليلٍ من الورود على رمز نصب الشهيد.
هذا وكان قد تخلل الاستذكار إلقاءُ كلمات وقصائد وأناشيد خاصة بهذه الذكرى، كما أدى أطفال الجمعية مشهد تمثيلي حول استشهاد مليون ونصف أرمني وتشريد مئات الآلاف من الأطفال والنساء.

‫شاهد أيضًا‬

“الإعدام لـ 10 من الاخوان المسلمين بينهم قيادي في مصر”

ذكر موقع “القاهرة أربعٌ وعشرون”، أن المتهمين العشرة من أعضاء الأخوان المسلمين …