25/04/2022

الإدارة الذاتية تهنئ عيد الفصح الشرقي على شعبنا و تصدر بياناً احتفاءاً بعيد الشهداء في مناطقها

هنأت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، عيد الفصح المجيد على عموم شعبنا السرياني الكلداني، في حين قالت احتفاءاً بعيد الشهداء أنها بفضل تضحيات شهدائها دخلت التاريخ من أوسع أبوابها.

بمناسبة حلول عيد الفصح الشرقي، تقدمت الإدارة الذاتية بأحرّ التبريكات والتهاني المسيحيين في جمع أنحاء العالم وسوريا وشمال وشرق سوريا خاصّة، متمنية أن يكون هذا العيد عيد المحبة والسلام والأمن والأمان.
وبينت الإدارة أن، هذا العيد يُعتبر تجسيداً لروح الإخاء والوحدة، وهي سمة نبيلة بين مكونات شمال وشرق سوريا التي توحّدت في مواجهة كافّة التحديات والمحن، من أجل سوريا أكثر استقراراً وأماناً.
وفي سياق آخر، أصدرت الإدارة الذاتية بياناً، بمناسبة عيد الشهداء قالت فيه: إن” الشهيد يمثل قيمة معنوية ويمثل المعاني السامية للتضحية والفداء، و تميزت مناطق شمال وشرق سوريا خلال الفترة التي امتدت من عمر الحراك السوري منذ ما يزيد عن عشرِ سنوات بالتضحيات الجسام من قبل بناتها وأبنائها ومن مختلف المكونات”.
وتابعت بقولها، “ساهمت هذه المكونات ومن خلال التضحيات الكبيرة بتقديم آلاف الشهداء الذين ضحوا بأنفسهم في سبيل تحقيق الأمن والاستقرار وتعزيز قيم الحرية والعدالة والديمقراطية وكذلك بناء إرادة المجتمع الحر”.
وأوضح البيان، أن “يوم الخامس والعشرون من شهر نيسان يصادف يوم عيد الشهداء، هذا اليوم الذي يعتبر يوماً تاريخياً له دلالات عميقة في ثورة شمال وشرق سوريا، وكذلك يوماً نستذكر فيه جميع الأبطال الذين قدموا أرواحهم في سبيل تحقيق ما تحدثنا عنهم بكل بطولة وبكل فخر”.
هذا وأضافت الإدارة الذاتية بأن، “مناطق شمال وشرق سوريا ومن خلال هذه التضحيات الكبيرة دخلت التاريخ من أوسع أبوابها، لأن هؤلاء الشهداء قدموا إنجازاً تاريخياً لا يستطيع أحد في العالم أن ينكره أو يشوهه، وخاصة في انتصارهم على تنظيم داعش الإرهابي”.

‫شاهد أيضًا‬

قصف تركي يطال قوى الأمن الداخلي السوتورو

استهدفت طائراتُ الاحتلالِ التركيِّ صباح اليوم الأربعاء، أربعَ سيارات، إحداها تابعةٌ لقوى ا…