29/04/2022

تركيا مستمرة بجرائمها، وتجمع نساء زنوبيا يطالب بوضع حدٍ لها

يوماً بعد يوم تتزايد الانتهاكات التركية في مناطق شمال سوريا دون حسيبٍ أو رقيب، ضاربةً عرض الحائط كل الاتفاقيات الدولية، حيث استهدفت مؤخراً منبج وريفها ب38 قذيفة هاون، في حين طالب تجمع نساء زنوبيا المجتمع الدولي بوضع حدٍ لتلك الانتهاكات وحماية المدنيين العزل.

مازالت القوات التركية تمارس انتهاكاتها وجرائمها اللامتناهية في مناطق شمال سوريا، من قصفٍ واستهدافاتٍ بالطائرات المسيرة، ناهيك عن فظائع وممارسات فصائلها في المناطق المحتلة من سرقة ونهب وقتل واختطاف.
ومن بين المناطق المستهدفة منبج والقرى المحيطة بها وتحديداً قريتي عون الدادات والمحسنلي شمال منبج، حيث تعرضت خلال الأسبوع الماضي لأكثر من ٣٨ قذيفة هاون، إضافة إلى استهدافين بالطيران المسيّر.
هذا ولم يسفر الاستهداف التركي للقرى الواقعة على خط الجبهة مع مجلس منبج العسكري، عن أية خسائر مادية أو بشرية.
من جانبه أصدر تجمع نساء زنوبيا في مدينة منبج، بياناً أدان فيه القصف التركي المستمر على مناطق شمال شرق سوريا عامةً وريف منبج خاصةً.
وأشار البيان إلى أن القصف التركي استهدف المدنيين، لإجبارهم على ترك قراهم ومنازلهم وخلق حالة من الخوف وعدم الاستقرار في المنطقة، في إشارةٍ إلى أن تركيا تخل بالاتفاقيات الدولية لوقف إطلاق النار.
وشدد البيان على ضرورة تحرك المجتمع الدولي لحماية المدنيين العزل في كافة مناطق شمال شرقي سوريا، من الانتهاكات والجرائم التركية التي تتزايد يوماً بعد يوم.

‫شاهد أيضًا‬

“قسد تُطيح بمرتزق لجيش الاحتلال التركي وإصابة آخر في ريف تل أبيض الغربي”

أكد المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية، أن قوات مجلس تل أبيض العسكري أحبطت محاولة تسل…