‫‫‫‏‫4 أسابيع مضت‬

في يوم البيئة العالمي، ندوةٌ بعنوان بيئتنا تختنق….متى نتحرك؟

عقدت هيئة الإدارة المحلية والبيئة بالتعاون مع مديرية البيئة في إقليم الجزيرة، ندوةً بعنوان " بيئتنا تختنق....متى نتحرك؟"، وذلك في اليوم العالمي للبيئة، تضمنت عدة محاور تدور حول أهمية الحفاظ على البيئة والتحديات التي تواجه بيئتنا في ظل الظروف الراهنة.

بمناسبة حلول يوم البيئة العالمي والذي يصادف الخامس من حزيران من كل عام، أقامت هيئة الإدارة المحلية والبيئة بالتعاون مع مديرية البيئة في إقليم الجزيرة، ندوةً بعنوان ” بيئتنا تختنق….متى نتحرك؟” وذلك يوم أمس الاحد في مركز محمد شيخو للثقافة والفن بمدينة القامشلي.
حضر الندوة أعضاء من هيئة الإدارة المحلية والبيئة، وأعضاء بلديات الشعب في القامشلي وعضوات من مكتب المرأة في البلديات وعدد من المهتمين.
وقُسمت الندوة إلى جلستين وكل جلسة ضمت أربع محاور، حيث كانت الجلسة الأولى بعنوان “البيئة في الحياة اليومية” وضمت المحاور التالية ” لمحة عن الواقع البيئي في مناطقنا الصعوبات والحلول “، “تحسين البيئة في مدننا”، “التنوع البيولوجي الزراعي في سوريا”، و”دور المرأة في حماية البيئة”.
أما الجلسة الثانية فحملت عنوان ” أثر البيئة على حياتنا وحمايتنا”، وضمت المحاور التالية، “تأثير تغير المناخ على الإنتاج الزراعي واستراتيجيات التأقلم”، “إدارة النفايات الصلبة”، “تأثير البيئة على الصحة”، و”أثر السياسات الدولية على البيئة”.
من جانبٍ آخر، باشرت هيئة الإدارات المحلية والبيئة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، بمشروع إعادة تأهيل وإصلاح الطريق الواصل بين قرية تل السمن ومدينة الرقة، والذي يعتبر من الطرق الرئيسية والهامة التي تربط الريف الشمالي بالمدينة.
ويُشار إلى أن أعمال تأهيل الطريق ستكون على ثلاثة مراحل متقطّعة، الأولى تتضمن إصلاح المقاطع المتضررة والثانية إزالة وصلات طويلة من أجل إعادة فرشها بالبقايا والحجارة المُكسّرة ومن ثم تعبيد الطريق، أما الثالثة فسيتم فيها توسيع أكتاف الطريق الواصل بين تل السمن وبلدة عين عيسى.

‫شاهد أيضًا‬

“قسد تُطيح بمرتزق لجيش الاحتلال التركي وإصابة آخر في ريف تل أبيض الغربي”

أكد المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية، أن قوات مجلس تل أبيض العسكري أحبطت محاولة تسل…