‫‫‫‏‫3 أسابيع مضت‬

نهاد أحمد: تركيا تعي جيداً أن الأمور لم تعد كما السابق فشعب المنطقة اليوم متسلح بالوعي

قال نائب الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي في إقليم الفرات إن دولة الاحتلال التركي تعي جيداً أن الأمور لم تعد كما السابق، فشعب المنطقة اليوم متسلح بالوعي، مؤكداً أن الشعب سيبذل كل شيء للدفاع عن أرضه.

بعد وصولها إلى طريق مسدود تهدد دولة الاجتلال التركي بالخيار العسكري لاحتلال مناطق جديدة من شمال شرق سوريا, وبهذا الصدد تحدث نائب الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي في إقليم الفرات، نهاد أحمد، عن محاولات الاحتلال التركي واساليبه.
حيث قال في تصريح بان دولة الاحتلال التركي ركزت في تهديداتها الأخيرة على مناطق تل رفعت ومنبج التي تمثل مفتاح الدخول إلى مناطق الإدارة الذاتية، وفق نهاد أحمد.
وأضاف: “هذا الهجوم التركي ليس فقط على مناطق الإدارة الذاتية بل هو مخطط احتلالي لأجزاء جديدة من الأراضي السورية، وعلى حكومة دمشق أن تدافع عنها، وكذلك على الدول “الضامنة” وبالتحديد روسيا أن ترد على التهديدات التركية. فهذا واجب عليها، لأن وجوده في الأراضي السورية كـ “ضامن” وليس كمتفرج على الهجمات التركية على المنطقة”.
وأوضح أحمد أن “دولة الاحتلال التركي باتت تعي جيداً أن الأمور لم تعد كما السابق، فشعب المنطقة اليوم متسلح بالوعي، ومستعد لبذل روحه في سبيل الحفاظ على وحدة هذه الأرض وتعايش المكونات مع بعضها البعض، ولهذا تركيا تسعى بشتى الطرق لإطالة عمر الأزمة السورية عبر الحروب المدمرة”.
واختتم حديثه قائلاً: “تركيا تريد إطالة الأزمة في سوريا، لأنها المستفيدة الوحيدة منها في كل مرة تضم جزءاً جديداً من الأراضي السورية لأرضها، لذا حان الوقت ليفكر السوريون بحل للأزمة السورية، ويتعلموا من التجربة الدموية التي يخوضون غمارها منذ 11 عاماً.

‫شاهد أيضًا‬

مشكلة انقطاع المياه في الحسكة… ما بين الاحتلال التركي والحلول البديلة

تعد مشكلة انقطاع المياه في مقاطعة الحسكة ضمن اهم المشاكل التي يعاني منها سكان المدينة, في …