‫‫‫‏‫يومين مضت‬

اليونيسيف: ” ثمانية مليون طفل حول العالم معرضين لخطر الموت بسبب الهزال الشديد”

قالت منظمة اليونيسف إن حوالي ثمانية ملايين طفل دون سن الخامسة في بلدان تعاني من أزمات، هم معرضون لخطر الوفاة جراء الهزال الشديد بسبب الفقر والجوع وانعدام الامن الغذائي، وإذا لم يتلقوا أغذية علاجية ورعاية صحية بأسرع وقتٍ ممكن قد يفارقون الحياة.

طالبت منظمة اليونيسف المعنية بالطفولة، توفير مليار ومئتي مليون دولار أميركي، لتلبية الاحتياجات العاجلة للأطفال المعرضين لخطر الوفاة جراء الهزال الشديد، بسبب انعدام الغذاء والرعاية الصحية، والذين يقدر عددهم بثمانية ملايين طفل.
وأشارت اليونيسيف إلى أن أزمة الغذاء العالمية جعلت 260 ألف طفل إضافيين معرضين للمعاناة جراء الهزال الشديد في خمسة عشر بلداً يعاني من أزماتٍ مختلفة، بما فيها القرن الأفريقي ومنطقة الساحل الوسطى.
المديرة التنفيذية لليونيسف “كاثرين راسل” حذرت من بداية الدخول في المستويات الكارثية لهزال الأطفال، حيث لا يمكن إنقاذ الأطفال الذين يتضورون جوعاً عبر إرسال أكياس من القمح، فلا بد من تزويدهم بأغذية علاجية قبل فوات الأوان.
وتشير إحصائيات اليونيسف إلى أن ما لا يقل عن أربعين مليون طفل في البلدان الـ 15 المذكورة، يعانون من انعدام شديد في الأمن الغذائي، ولا يحصلون على الحد الأدنى للتنوع الغذائي الذي يحتاجونه لينشؤوا وينموا في طفولتهم المبكرة.

‫شاهد أيضًا‬

بوريل يزور طهران لإحياء الاتفاق النووي الإيراني

في ظلِّ توقفِ المفاوضاتِ الراميةِ لإحياءِ الاتفاقِ النووي الإيراني، والتي من شأنِها زيادةُ…