26/06/2022

دعم أوروبي غربي لأوكرانيا وضغوطات على الاقتصاد الروسي

أبدت الدولُ الأوروبيةُ والغربيةُ دعماً معنوياً وسياسياً واقتصادياً مضاعفاً لأوكرانيا، مع بلوغِ الغزوِ الروسيِّ شهرَه الرابع، فيما فرضت دولٌ ضغوطاتٍ من شأنِها إضعافُ الاقتصادِ الروسي.

مع بلوغِ الحربِ الروسيةِ الأوكرانيةِ شهرَها الرابع، واصلت الدولُ الغربيةُ دعمَها السياسيَّ والاقتصاديَّ والعسكري لأوكرانيا، فمؤخراً، أبدى الاتحادُ الأوروبيُّ دعمَه المعنويَّ لأوكرانيا بقبولِ ترشيحِها لعضويتِه، إضافةً لمولدوفا التي استقبلت اللاجئين الأوكرانيين في أراضيها، ومن جانبٍ آخرَ للدعم، اتهمت ألمانيا النظامَ الروسيَّ باستعمالِ الجوعِ كسلاحٍ ضدَّ البشرية، واستغلالِ أزمةِ الغذاء، فيما أعلنَ وزيرُ الخارجية الأمريكي “أنتوني بلينكن” رفضَ بلادِه عرقلةَ روسيا للسفنِ الأوكرانيةِ المحملةِ بالغذاء، مضيفاً بأنّ “واشنطن” ستضاعفُ إرسالَ الأسلحةِ لأوكرانيا استجابةً لطلبِ “كييف” بتحقيقِ التكافؤِ الناريِّ لجيشِها والجيشِ الروسي.
وبدورِها، أعلنت إسرائيلُ ومصر توقيعَ اتفاقٍ لنقلِ الغازِ المصري للاتحادِ الأوروبي عبر إسرائيل، لتقليلِ الاعتمادِ على الغازِ الروسي، وانضمت إليهما دولةُ قطر التي أبدت استعداداً لتوقيعِ عقودِ بيعِ الغازِ للدولِ الأوروبية.
على الصعيدِ العسكري، أفادت مصادرٌ بتحقيقِ روسيا تقدماً في “دونباس”، وانسحابِ الجيشِ الأوكراني من عدةِ مدن، ما قوبلَ بتحذيرٍ من حلفِ “الناتو”، الذي قال مسؤولوه إنّ الحربَ ستتحولُ لحربِ استنزافٍ ولن تسفرَ عن فوزِ أيٍّ من الطرفين، مؤكدين استمرارَ دعمِ الحلفِ لأوكرانيا عسكرياً، فيما قال “بلينكن” إنّه يؤيدُ الحلَّ الدبلوماسيَّ للنزاع، مع تعزيزِ القدرةِ الدفاعيةِ للجيشِ الأوكراني.

‫شاهد أيضًا‬

الشاب السرياني إلدوز يول يفوز بالميدالية الذهبية في مباريات الكومنويلث

تمكن الشاب السرياني الرياضي إلدوز (يلدو) پول من الفوز بالميدالية الذهبية في القفز الثلاثي،…