28/06/2022

المجلس الاجتماعي الأرمني يطالب بإيقاف مشاريع تركيا الاستيطانية في سوريا

طالبت الرئيسة المشتركة للمجلس الاجتماعي الأرمني في مقاطعة الحسكة "أريف قصبيان"، المجتمع الدولي بالتدخل وإيقاف المشاريع الاستيطانية التي تنفذها تركيا على الأراضي السورية المحتلة بدعمٍ خليجي، محذرة من خطر عملية التغيير الديمغرافي في المنطقة.

في تصريحٍ لها حول موقف المجلس الاجتماعي الأرمني من التهديدات التركية التي أطلقها اردوغان مؤخراً، حول شن عملية عسكرية جديدة على سوريا، قالت الرئيسة المشتركة للمجلس الاجتماعي الأرمني في مقاطعة الحسكة “أريف قصبيان” إن احتلال تركيا للأراضي السورية وتهجير الأرمن منها والاستيلاء على أراضيهم وممتلكاتهم، سياسة ممنهجة متبعة ومستمرة من قبل الدولة التركية، بهدف القضاء على تاريخ وحضارة ووجود الأرمن، وهذه السياسة بدأتها تركيا منذ حوالي المئة عام عندما قامت الدولة العثمانية بمجازر إبادة جماعية بحق الأرمن والسريان.
وأوضحت “قصبيان” أن المناطق المحتلة من شمال سوريا تشهد تغييراً ديمغرافياً أمام صمت العالم بأكمله، معتبرةً أن تجاهل المجتمع الدولي لهذا التغيير هو موافقة ضمنية وشراكة في إبادة مكونات المنطقة.
وانتقدت “أريف ” صمت الجامعة العربية حيال قيام بعض المنظمات الخليجية خاصة الكويت، بتمويل المشاريع الاستيطانية التركية على الأراضي السورية، كما حمّلت المجتمع الدولي مسؤولية ما تقوم به تركيا من تهجيرٍ للأهالي والاستيلاء على ممتلكاتهم.
وطالبت في ختام حديثها، منظمات حقوق الإنسان والأمم المتحدة، بالتدخل الفوري والحد من المشروع الاستيطاني التركي الكويتي، ووضع حد للجرائم التركية بحق شعوب المنطقة.

‫شاهد أيضًا‬

لجنة “أطفال شلير” تدعو لوقف استهداف تركيا أطفال شمال شرقي سوريا

أصدرت لجنة أطفال شلير، بياناً للرأي العام في مخيم سري كانيه شرقي الحسكة، شمال شرقي سوريا، …