29/06/2022

الوكالة الأوروبية للاجئين تنشر تقريرها السنوي عن أعداد المهاجرين

نشرت الوكالةُ الأوروبيةُ للاجئين تقريرَها السنويَّ عن أعدادِ اللاجئين وطلباتِ اللجوءِ المقدمةِ للدولِ الأوروبيةِ خلالَ العامِ الماضي، كاشفةً عن ازديادٍ كبيرٍ مقارنةً بالأعوامِ السابقة.

تزدادُ أعدادُ اللاجئين والهاربينَ من ويلاتِ الحروبِ والنزاعاتِ في مناطقَ ودولٍ مختلفةٍ من العالمِ كلَّ عام، وذلك رغمَ انتشارِ جائحةِ كورونا، التي أجبرت عدةَ دولٍ وخاصةً الأوروبيةَ منها لغلقِ حدودِها ومنعِ دخولِ الأجانبِ والمهاجرين.
الوكالةُ الأوروبيةُ للجوء، وفي تقريرِها السنوي، أفادت بأنّ عددَ طلباتِ اللجوءِ إلى الدولِ الأوروبيةِ ازدادَ بنسبةِ الثلثِ في عامَ ألفينِ وواحدٍ وعشرين، مقارنةً بالعامِ الذي سبقَه.
وقالت “نينا غريغوري” المديرةُ العامةُ للوكالة، إنّه تم تقديمُ ستِمئةٍ وثمانيةٍ وأربعينَ ألفَ طلبِ لجوءٍ العامَ الماضي، لدولٍ مثلَ سويسرا والنرويج وأيسلندا وليشتنشتاين، منوهةً إلى أنّ ذلك العددَ يُضافُ للاجئين الأوكرانيين الذين بلغَ عددُهم ثلاثةَ ملايينٍ وأربعِمئةِ ألفِ لاجئٍ هذا العام.
ولفتت الوكالةُ إلى أنّ السوريين تصدروا قائمةَ طالبي اللجوء، بنحوِ مئةٍ وسبعةَ عشرَ ألفَ طلب، تلاهمُ الأفغانُ والعراقيون والباكستانيون والأتراك.
ويُشارُ إلى أنّ ألمانيا هي الدولةُ الأوروبيةُ التي تلقت أكبرَ عددٍ من طلباتِ اللجوء، بواقعِ مئةٍ وواحدٍ وتسعينَ ألفَ طلب، تلتها فرنسا ومن ثم إسبانيا وإيطاليا، وبلغت
نسبةُ منحِ وضعِ اللاجئِ أربعةً وثلاثينَ بالمئة.

‫شاهد أيضًا‬

نواب أمريكيون يدعون للاعتراف بمجازر سيميلي

في خطوةٍ من شأنِها تحقيقُ العدالةِ وإنصافُ وإيصالُ قضيةِ شعبِنا السرياني الكلداني الآشوري …