29/06/2022

مجلس سوريا الديمقراطية يبحث جملة من القضايا في اجتماعه الرئاسي الدوري

بحث المجلس الرئاسي لمجلس سوريا الديمقراطية خلال اجتماعه الدوري، جملة من القضايا المتعلقة بالوضع الحالي في سوريا وخطر التهديدات التركية وأهمية الحوار بين السوريين لفتح باب الحل السياسي، كما أكد آرام حنا خلال الاجتماع على استمرار قسد لعملها في مكافحة الإرهاب بالتنسيق مع التحالف الدولي.

خلال اجتماعٍ دوري عقده المجلس الرئاسي لمجلس سوريا الديمقراطية، بحضور أعضاء المجلس وممثلين عن الأحزاب السياسية والفعاليات الاجتماعية في الداخل وعبر تطبيق زووم من الخارج، دعا فيه السوريين للعمل على تعزيز التقارب وتبني مقاربات وطنية تنسجم مع الحالة السورية والمرحلة التي تمر بها البلاد، في ظل التهديدات التركية واحتلالها لأجزاء واسعة من الأراضي السورية.
خلال الاجتماع ناقش الحضور مجمل التطورات الدولية والإقليمية، وسعي تركيا لاستغلال الأزمة الأوكرانية بهدف تغيير الواقع الجيوسياسي على الأرض، واحتلال المزيد من الأراضي السورية، والاخلال باتفاقيات وقف إطلاق النار.
كما أشار المجتمعون إلى أن رفض حكومة دمشق للحل السياسي وعدم احترامها لإرادة السوريين، يزيد من خطر التهديدات التركية واحتلالها لمزيد من الأراضي السورية وبالتالي تقسيم البلاد.
ومن جملة الأمور التي جرى البحث فيها التأكيد على أهمية الحوار والتفاوض بين السوريين لحل كافة القضايا والأزمات، ولتجنيب السوريين ويلات الحرب ومآسي الهجرة والنزوح التي عانى منها السوريين على مر الزمان.
وخلال الاجتماع كان للناطق الرسمي باسم قوات سوريا الديمقراطية “آرام حنا” مداخلة، أحاط خلالها بموقف قوات سوريا الديمقراطية من التطورات الميدانية، والخروقات التركية لاتفاقات وقف إطلاق النار واستهدافها للمدن والقرى الآمنة.
كما أكد “حنا” استمرار التعاون بين قسد وقوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية، والتنسيق المستمر لحفظ أمن واستقرار المنطقة ومنع عودة الإرهاب.

‫شاهد أيضًا‬

سنحريب برصوم : المشروع التركي ضد مناطقنا لقي رفضاً اقليمي ودولي

حول اخر المستجدات السياسية والاحداث التي جرت مؤخراً, تحدث الرئيس المشترك لحزب الاتحاد السر…