07/07/2022

آرام حنا يوضح حقيقة الاتفاق بين قسد والنظام السوري لدحر الاحتلال التركي

أوضحَ المتحدثُ باسمِ قواتِ سوريا الديمقراطية "آرام حنا"، تفاصيلَ الاتفاقِ المبرمِ بينَ "قسد" وقواتِ النظامِ السوريِّ ومقدارَ التنسيقِ للوقوفِ بوجه الاحتلالِ التركي ومرتزقتِه، الذين يخططون لاحتلالِ مناطقَ جديدةً من شمالِ شرقِ سوريا.

مع تزايدِ التهديداتِ التركيةِ بشنِّ عمليةٍ عسكريةٍ واسعةِ النطاقِ في شمالِ شرقِ سوريا، ومع ورودِ أنباءٍ عن اتفاقٍ بينَ قواتِ سوريا الديمقراطيةِ وقواتِ النظامِ السوري، لصدِّ العدوان التركي، أجرى المتحدثُ الرسميُّ لقوات سوريا الديمقراطية “آرام حنا”، لقاءً صحفياً مع وكالةِ “سبوتنيك”، قال فيه إنّه ونظراً للحاجةِ الميدانيةِ لتعزيزِ قدراتِنا الدفاعيةِ بالسلاحِ النوعيِّ والمدفعية، إلى جانبِ الدبابات والمدرعاتِ على الامتداد الغربيِّ لمناطقِ شمالِ شرقِ سوريا في محورِ “عين عيسى” و”كوباني”، فإنّ القيادةَ السوريةَ وافقت على إرسالِها، حيث ستدعم هذه التعزيزاتُ موقفَنا الدفاعيَّ بالشكل الذي يضمنُ ردعَ الاحتلالِ التركي ومرتزقتِه الإرهابيين، ومنعِ احتلالِ مناطقَ جديدةٍ على غرار ما جرى في مراحلَ سابقة.
وأشار “حنا” إلى أنّه من الممكن تعزيزُ الشريطِ الحدوديِّ أو خطِّ التماسِ بما يضمن رفعَ القدرةِ الدفاعيةِ لقواتنا، وضمان الناحيةِ النوعيةِ وإدخالِ أسلحةٍ ثقيلة، بعيداً عن رفعِ تعداد القوى البشريةِ في مثل هذه التحركات، المترافقةِ مع اتخاذِ إجراءاتٍ دفاعيةٍ أخرى تتضمن دخولَ “الكوماندوس” والقواتِ الخاصة، فضلا عن الرفاقِ من أقسامِ الاختصاصِ النوعيِّ التابعةِ لقوات سوريا الديمقراطية، في أيِّ مواجهةٍ ضدَّ المحتلِ التركي.
وأكد “حنا” أنّهم ملتزمونَ باتفاقاتِ وقفِ إطلاقِ النارِ الذي من المفترضِ أن تضمنَه القواتُ الروسيةُ، غير أنّه لم يتوقف فعلاً، حيث شهد العامان الفائتان على جرائمِ الاحتلالِ التركي، التي شملت قصفَ مواقعَ آهلةٍ بالمدنيين.
هذا ونوه “حنا” إلى أنّ التوافقاتِ العسكريةَ مع النظامِ السوري، ستنعكسُ إيجاباً على كافةِ الأصعدةِ الأخرى، توازيا مع الرغبةِ المشتركةِ لتفعيلِ الحلِّ الوطني، الذي من غيرِ الواردِ أن يتضمن ما يسمى بالمصالحاتِ أو الخطواتِ المماثلةِ التي اتُخِذَت في مناطقَ سوريةً عدة، بل يجب أن يتمَّ الانطلاقُ من أسسٍ وثوابتَ وطنيةٍ ترتكز حول هويتنا السوريةِ وتعددِنا القومي، الذي يبرز ويظهر أن الاختلافَ ليس خلافاً، بل دليلٌ على أصالةِ وعراقةِ مكوناتِ المجتمعِ السوري.

‫شاهد أيضًا‬

الاتحاد النسائي السرياني يقيم دورة تدريبية لنساء شعبنا

بهدف تنظيم نساء شعبنا وزرع الثقة في نفوسهن وتمكينهن من الإلمام بمعظم المتغيرات والمستجدات،…