08/07/2022

المبعوث البريطاني إلى سوريا يحذر من كارثة إنسانية في سوريا بسبب الفقر

حذر المبعوث البريطاني الخاص إلى سوريا من وقوع كارثة إنسانية في سوريا بسبب الأوضاع المعيشية الصعبة في البلاد، منوهاً إلى أن 12 مليون سوري غير قادرين على تأمين احتياجاتهم من الطعام.

في تصريحٍ أدلى به المبعوث البريطاني الخاص إلى سوريا “جوناثان هارغريفز” لصحيفة الشرق الأوسط، قال إن الاحتياجات الإنسانية في سوريا اليوم هي أكبر من أي وقتٍ مضى، فالنازحون السوريون داخل المخيمات هم بحاجة ماسة لوصول المساعدات الإنسانية إليهم.
وأشار “جوناثان هارغريفز” أن أربعة أشخاص من أصل خمسة هم بحاجة إلى مساعدات إنسانية في سوريا، وأن أكثر من 12 مليون شخص ليس باستطاعتهم ضمان وجود ما يكفي لتناول الطعام، وتسعة من أصل عشرة أشخاص يعيشون تحت خط الفقر.
وحول إمكانية تقديم المساعدات الانسانية للمناطق الخاضعة تحت سيطرة النظام السوري، أكد المبعوث أن بريطانيا ليس لديها أي اعتراض، إلا أنه لا يمكن الوثوق بالنظام السوري الذي عمل على تأجيج العنف والصراع وتسبب بنزوح الآلاف من مناطقهم في شمال غرب سوريا، وبالتالي فإن هذا النظام لن يقوم بتلبية الاحتياجات الإنسانية لإنقاذ حياة المدنيين.

‫شاهد أيضًا‬

الاتحاد النسائي السرياني يقيم دورة تدريبية لنساء شعبنا

بهدف تنظيم نساء شعبنا وزرع الثقة في نفوسهن وتمكينهن من الإلمام بمعظم المتغيرات والمستجدات،…