‫‫‫‏‫4 أسابيع مضت‬

مجلس الكنائس المسيحية للجزيرة والفرات يستنكر التهديدات التركية

استنكر مجلسُ الكنائسِ المسيحيةِ للجزيرةِ والفرات وفي بيانٍ له، التهديداتِ التركيةَ على شمالِ شرقِ سوريا، وطالبَ المجتمع الدوليَّ بالوقوفِ بوجه تلكَ التهديدات.

في ظلِّ ما تتعرضُ لهُ منطقةُ شمالِ شرقِ سوريا من تهديداتٍ تركيةٍ بشنِّ عمليةٍ عسكرية، وجهت عدةُ جهاتٍ سياسيةٍ واجتماعيةٍ وحقوقيةٍ ودينيةٍ بياناتٍ وتصريحاتٍ استنكرت فيها تلكَ التهديدات، ومؤخراً، أصدرَ مجلسُ الكنائسِ المسيحيةِ للجزيرةِ والفرات، بياناً جاءَ فيه، إنّ تركيا ومنذُ بدايةِ الحربِ السورية، تولدت لديها أطماعٌ في احتلالِ أجزاءٍ من الأراضي السورية، مستغلةً الفوضى العالميةَ وعدمَ الاستقرارِ في العالم، مضيفاً بأنّها عمدت لاستغلالِ واستعمالِ الجماعاتِ الإرهابيةِ لتحقيقِ مخططاتِها الاستعمارية، واحتلت عدداً من المدنِ السوريةِ الشماليةِ مثلَ “عفرين” و”رأس العين” وغيرِها بحججٍ وذرائعَ واهية، كحمايةِ الأمنِ القوميِّ التركي، متناسيةً أن سوريا هي أحوج ما تكون لحفظِ أمنِها الوطنيِّ من الأطماعِ التركية.
واختتمَ مجلسُ الكنائسِ المسيحيةِ للجزيرةِ والفرات بيانَه بالقول، نستنكرُ وندين أيةَ محاولةٍ تركيةٍ بالاعتداءِ على أيةِ بقعةٍ جغرافيةٍ من الأراضي السورية، ونعتبر ذلك انتهاكاً للقانونِ والأعرافِ الدولية، ونطالب مجلسَ الأمنِ ودولَ العالمِ الحر بالوقوفِ بوجهِ هذه المؤامرة التي ستؤدي لتهجيرٍ جديدٍ لأبناءِ المنطقة، وخلقِ معضلةٍ إنسانيةٍ جديدةٍ تضاف إلى المعضلاتِ القائمةِ حالياً، وتعكر صفوَ الأمانِ والسلامِ والاستقرارِ للبلدِ ككل.

‫شاهد أيضًا‬

استشهاد اربعة اشخاص خلال التفجير الذي حصل في حي الصناعة بالقامشلي

عقب الاستهداف الذي طال حي الصناعة بمدينة القامشلي, قالت قوى الامن الداخلي بان نتائج التحقي…