11/07/2022

الأحزاب السياسية لإقليم عفرين: التهديدات التركية تقوض السلم والأمن الدوليين

حثت الأحزاب السياسية لإقليم عفرين، خلال بيان، على ضرورة اجتماع القوى السياسية السورية على موقف واحد ضد دولة الاحتلال التركي وتحرير المناطق المحتلة معاً.

أصدرت الأحزاب السياسة في إقليم عفرين في مقاطعة الشهباء بياناً حثت من خلاله على ضرورة توحيد القوى السورية لمواجهة التهديدات التركية وتحرير المناطق المحتلة.
وأشار البيان إلى أن سياسات الإنكار والقمع لحكومة دولة الاحتلال التركي وممارساتها وسلبها إرادة السوريين في تقرير مصيرهم ورسم مستقبل بلادهم بعيداً عن التدخلات الخارجية، تثير احتقاناً شعبياً كبيراً.
ولفت البيان إلى أن “موقف القوى الدولية يشكل قلقاً لشعوب المنطقة بسبب صمتهم حيال ما تقوم به دولة الاحتلال التركي من اعتداءات مستمرة للمناطق الآهلة بالسكان والتهديد باحتلالها يضع العالم ومؤسساته الأممية أمام اختبار جديد من شأنه تقويض السلم والأمن الدوليين .
ودعا البيان “المجتمع الدولي وكل مؤسساته للضغط على دولة الاحتلال التركي وردعها عن تنفيذ تهديداتها والتي تشكل خرقاً واضحاً للاتفاقيات الدولية في التدخل بحدود دول الجوار وتكون سبباً في إشعال فتيل الحرب في المنطقة”.
هذا وطالب “مجلس الأمن الدولي بعقد جلسة عاجلة لجميع أعضائه وتبني مسؤولية حماية مناطقنا وتطبيق قراره الأممي 2254”.

‫شاهد أيضًا‬

المجلس العسكري السرياني يزف نبأ استشهاد اثنين من مقاتليه

تواصلُ قوات الاحتلال التركي هجماتها واستهدافاتها السافرة على مناطق شمال شرق سوريا، وخاصةً …