12/07/2022

البطريرك الراعي يؤكد أهمية إجراء الاستحقاق الدستوريّ في وقته

أكد البطريرك مار بشارة بطرس الراعي خلال عظة يوم الاحد، أهمية إجراء الاستحقاق الدستوريّ في وقته المحدد، وانتخاب رئيسٍ متمرِّسٍ سياسيًّا وصاحب خبرة، كما أشار لضرورة متابعة المفاوضات بشأن ترسيم الحدود البحريّة بين لبنان وإسرائيل.

خلال عظةٍ ألقاها البطريرك السرياني الماروني مار بشارة بطرس الرَّاعي، في الأحد السادس بعد العنصرة، هنأ فيها كافة المسلمين المحتفلين بعيد الأضحى المبارك، سائلاً الله أن يجعله عيد خير وبركات سماويّة عليهم وعلى العالم أجمع.
وأشار البطريرك إلى أن التحلّي بقيم ملكوت الله أمرٌ أساسي في ممارسة السلطة والعمل السياسي، وهنا تكمن مشاكل لبنان والتي من أبرزها المراوغة واللامبالاة المستمرّة في موضوع تشكيل الحكومة، حيث إنَّ عدم تسهيل تأليف حكومة جديدة كاملة الصلاحيّات الدستوريّة، هو عملٌ تخريبيّ.
ونوه قداسته إلى أنّ ترك البلاد بلا حكومة في نهاية عهد الاستحقاق الرئاسي، يؤدّي إلى إضعاف الصفة التمثيليّة للشرعيّة اللبنانيّة كمرجعيّةٍ وطنيّةٍ للتفاوض مع المجتمع الدوليّ، فتبقى قوى الأمر الواقع تتحكّم بالقرار الوطنيِّ وبمصير لبنان، الامر الذي من شأنه أن يزيد انهيار الدولة وغضب الناس، ويزيد من صراعات المنطقة.
وأكد قداسته ضرورة التمسك باحترام هذا الاستحقاق في وقته الدستوريّ، وانتخاب رئيسٍ متمرِّسٍ سياسيًّا وصاحب خبرة، محترم وشجاع ومتجرِّد، رجل دولة حياديّ في نزاهته وملتزم في الوطنية، ويكون قادرًا على ممارسة دور المرجعيّة الوطنيّة والدستوريّة والأخلاقيّة، وعلى جمع المتنازعين البدء بالإنقاذ الحقيقيِّ والتغيير الإيجابيّ، وأن يتمّ انتخاب هذا الرئيس في بداية المهلة الدستوريّة لا في نهايتها ليطمئنّ الشعب وتنتعش الآمال.
وتطرق غبطته إلى موضوع أهمية متابعة المفاوضات بشأن ترسيم الحدود البحريّة بين لبنان وإسرائيل، ليتمكّن لبنان من استخراج الثروات النفطيّة والغازيّة الموعودة دون أي انتقاص من حقوقه، حيث إنّ نجاح هذه المفاوضات يتوقّف على متانة وحدة الموقف اللبنانيّ وعدم التشويش عليه أو تعريضه للفشل.
وأوضح قداسته أن مصلحة لبنان العليا تقتضي تحييد ملفِّ المفاوضات الحدوديّة، عن اللعبة السياسيّة والاستحقاقات الداخليّة والصراعات الإقليميّة، إذ حان الوقت ليلتفَّ جميع الأطراف حول مصلحة لبنان.

‫شاهد أيضًا‬

قرار قضائي لبناني بحجز ممتلكات نائبين من حركة أمل

في خطوةٍ قد تُعتبرُ بارقةَ الأملِ في استكمالِ التحقيقِ بملابساتِ انفجارِ مرفأ “بيروت…