‫‫‫‏‫4 أسابيع مضت‬

“الجبهة السيادية من أجل لبنان” تأمل إخراج لبنان من قبضة إيران

قالت "الجبهة السيادية من أجل لبنان" خلال اجتماعها الأسبوعي، أن تأمل من زيارة بايدن إلى السعودية أن يتم تناول موضوع لبنان والعمل على إخراجه من قبضة إيران، كما دعت كافة النواب الشرفاء لاختيار رئيسٍ ينقذ البلاد من الانهيار ويعيد للبنان قوته ومجده.

خلال اجتماعٍ اسبوعي عقدته “الجبهة السيادية من أجل لبنان” في مركزها بالسوديكو، بحثت خلاله جملة من المستجدات كما أصدرت بياناً، أدانت فيه تصريح وزير خارجية إيران والذي اعتبر أن لبنان في الصف الأمامي للمقاومة بوجه الكيان الصهيوني، الأمر الذي يؤكد إصرار إيران على اختطاف لبنان واعتباره ساحةً لتنفيذ مشاريعها، وإلحاق لبنان بدولة إيران بفعل سيطرة السلاح.
واعتبرت الجبهة السيادية أن هذا الامر هو الذي أوصل لبنان إلى الإفلاس على كافة المستويات، لأنه سُلخ عن محيطه العربي والدولي مما أفقده خصوصيته كدولة مزدهرة منفتحة على كل دول العالم، وصلة الوصل بين الشرق والغرب.
كما عبرت الجبهة السيادية عن آملها في أن يُطرح موضوع لبنان خلال القمة التي ستنعقد بين الرئيس الأميركي بايدن وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في جدة، والتي ستضم أيضاً قيادات الخليج ومصر والاردن والعراق.
كما تأمل الجبهة السيادية أن يعمل المشاركون بالقمة جاهدين لإخراج لبنان من القبضة الإيرانية المفروضة عليه بفعل القوة
ودعت الجبهة كافة النواب السياديين والمستقلين والتغييريين إلى الاتفاق على انتقاء رئيس للبنان، يكون شجاعاً سيادياً إصلاحياً يدافع عن دستور لبنان وقراره الحر المستقل، ويعيده الى الخارطة العربية والدولية عن طريق التزام طريق الحياد

‫شاهد أيضًا‬

قرار قضائي لبناني بحجز ممتلكات نائبين من حركة أمل

في خطوةٍ قد تُعتبرُ بارقةَ الأملِ في استكمالِ التحقيقِ بملابساتِ انفجارِ مرفأ “بيروت…