‫‫‫‏‫3 أسابيع مضت‬

لواء الشمال الديمقراطي يتعهد بتحرير المناطق المحتلة

تعهد قائدُ لواءِ الشمالِ الديمقراطي "أبو عمر الإدلبي"، ببذلِ التضحياتِ للدفاعِ عن أرضِ شمالِ شرقِ سوريا وشعبِها، والوقوفِ بوجهِ مخططاتِ الاحتلالِ التركيِّ ومرتزقتِه.

في ظلِّ التهديداتِ التركيةِ المستمرةِ بشنِّ عمليةٍ عسكريةٍ في شمالِ شرقِ سوريا، أعلنت قواتُ سوريا الديمقراطيةُ والقوى المنضويةُ فيها، عن استعدادِها لصدِّ أيِّ عدوانٍ تركيٍّ على المنطقة، ومن بينِها لواءُ الشمالِ الديمقراطي، الذي أصدرَ قائدُه “أبو عمر الإدلبي” يوم السبت، بياناً كتابياً نشره على مواقعِ القوات في مواقعِ التواصلِ الاجتماعي، أكدَ فيه استعدادَ القواتِ لبذلِ التضحياتِ لصدِّ الاحتلالِ التركيِّ والدفاعِ عن المنطقةِ وشعوبِها.
وقال “الإدلبي” في بيانِه إنّ جهودَ مكافحةِ الإرهابِ لا تزالُ مستمرة، وأثمرت تقديراً واهتماماً من كافةِ دولِ العالم بقواتنا، وجاءَ ذلك بالتوازي مع التجربةِ الديمقراطيةِ الحقيقيةِ في الشرقِ الأوسط، التي تقدّمها شعوب شمال وشرق سوريا، وما أظهرته مكوناتُ شعبنا من تماسكٍ وتكاتفٍ في مواجهةِ كافةِ التهديدات، ودعمِها ووقوفِها في صفٍ واحدٍ مع قواتنا الأمنيةِ والعسكرية.
وأردفَ بأنّ جميعَ الأطرافِ الفاعلةِ والمنظماتِ الدوليةِ أبدت رفضَها لما تقوم به دولةُ الاحتلالِ التركي، من إرهابٍ ممنهجٍ وقتلٍ للمدنيين وقصفٍ وتدميرٍ ونهبٍ للممتلكات، وعملياتِ تغييرٍ ديمغرافيٍّ خلال حروبِها الهمجيةِ واحتلالِها للجغرافيا السورية.
ولفت “الإدلبي” إلى أنّه ومع تزايدِ التهديداتِ والحشوداتِ العسكريةِ التركيةِ ومن معَها من العملاءِ السوريين المرتزقةِ على مناطقِنا، انكشفَ زيفُ ادعاءاتِ “أردوغان” وتبريراتِه حول ما يخططُ ويسعى له لإقامةِ منطقةٍ آمنة.
وفي ختامِ بيانِه، جدد “الإدلبي” عهدَ قواتِه لشعبِنا في الدفاعِ عنه وعن سلامةِ أرضِه بكل قواتها وإمكاناتها، وتوعد بتحريرِ كافةِ المناطقِ المحتلة، مشدداً على أنّ كلَّ ما يخططُ له قادةُ دولةِ الاحتلالِ من شرِّ وعدوانٍ على شعبنا وأرضنا، سيرتدُ عليهم بأشدِّ العواقبِ الوخيمة.

‫شاهد أيضًا‬

الاتحاد النسائي السرياني يقيم دورة تدريبية لنساء شعبنا

بهدف تنظيم نساء شعبنا وزرع الثقة في نفوسهن وتمكينهن من الإلمام بمعظم المتغيرات والمستجدات،…