‫‫‫‏‫4 أسابيع مضت‬

مجالس ومؤسسات تؤكد استعدادها للدفاع عن المنطقة ضد الهجمات التركية

أصدرت عدة مجالس ومؤسسات في شمال شرق سوريا، بيانات اكدت خلالها استعدادها للدفاع عن المنطقة ضد كل الهجمات التركية، كما طالبت بفرض حظر جوي على شمال شرق سوريا.

ألقى قائد مجلس تل أبيض العسكري “رياض الخلف” بياناً يوم أمس الاحد، في ساحة المجلس العسكري بناحية عين عيسى، أكد فيه استعداد قواتهم للدفاع عن المنطقة وصد أي عدوان تركي غاشم، مشيراً إلى أن تركيا ستواجه مقاومة تاريخية من قبل القوات المدافعة عن الأرض، والتي ستحولها إلى حرب شاملة لا تقتصر على مكان معين.
من جانبه أدلى مجلس الرقة العسكري يوم أمس ببيان إلى الرأي العام، قرئ من قبل عضو قيادة المجلس “فيصل السالم”، مشيراً إلى عزم المجلس وإصراره على صَد أي عدوان على المنطقة، وأنه يستمِد قوته وعزيمته من إرادة الشعب وحقه في الدفاع المشروع عن مقدراته وتضحيات أبنائه.
كما ثمن البيان وقوف عشائر الرقة ومساندتها لقوات سوريا الديمقراطية، وتكاتف أبناء المنطقة مع بعضهم البعض.
في حين أصدر كلٌ من مجلس مقاطعة عفرين، مجلس عوائل الشهداء لإقليم عفرين ومجلس سوريا الديمقراطية والأحزاب السياسية في الإقليم، بيانات منفصلة حول التهديدات التركية للمنطقة، مؤكدين دعمهم لمنسقية الأحزاب في المطالبة بفرض حظر جوي على المنطقة.
كما طالب البيان الدول الأعضاء في التحالف الدولي لمحاربة داعش، خاصة أمريكا وبريطانيا وفرنسا وروسيا، باتخاذ إجراءات صارمة بحق تركيا وفرض حظر جوي على شمال وشرقي سوريا لمنع حدوث أي اجتياح جديد.
كما أدلى طلاب وأساتذة وإداريّو جامعة روج آفا في مدينة القامشلي، ببيانٍ ندّدوا خلاله بالتهديدات والهجمات التركية على شمال وشرق سوريا، مؤكدين وقوفهم مع القوات العسكرية لإحباط كل الهجمات التي تتعرض لها المنطقة، والدفاع عن أمنهم وكرامتهم حتّى النهاية، كما دعوا لإغلاق المجال الجوي لشمال وشرق سوريا.
أما في ريف دير الزور الشرقي، فقد خرج الاهالي في مسيرة حاشدة دعماً لقوات سوريا الديمقراطية، في الدفاع عن مناطق شمال وشرق سوريا ضد الهجمات التركية.

‫شاهد أيضًا‬

مئة وخمسون عائلة عراقية تغادر مخيم الهول شمال شرقي سوريا

تعود مئات العائلات من اللاجئين العراقيين في مخيم الهول كل عام, حيث غادرت يوم الجمعة, مئة و…