‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

مقتل اثني عشر شخصاً معظمهم من النظام السوري في درعا خلال أسبوع

شهدت محافظة درعا وريفها، جنوبي سوريا، خلال الأسبوع الماضي، مقتل اثني عشر شخصاً غالبيتهم من عناصر قوات النظام السوري بينهم ثلاثة ضباط، في مناطق متفرقة من المحافظة وسط استمرار حالة الفلتان الأمني.

تستمر حالة الاغتيالات في محافظة درعا, وسط غياب السيطرة على المدينة التي تشهد صراعات منذ دخول قوات النظام السوري اليها, حيث وفي اخر المستجدات قالت مصادر محلية لنورث برس، إن ثلاثة ضباط في قوات النظام السوري قتلوا وأصيب ثلاثة آخرين نتيجة استهدافهم من قبل مسلحين مجهولين على أطراف مدينة درعا، أمس الخميس.
وأضافت أن كل من الرائد “محمد العلان” والملازم “صقر عبدو” والملازم “جمال كولكو” قتلوا وأصيب ثلاثة آخرون بجروح نتيجة استهدافهم من قبل مسلحين مجهولين على الطريق الواصل بين مدينة درعا وبلدة أم المياذن بريف درعا الشرقي.
ونقل الجميع إلى المشفى الوطني في مدينة درعا قبل تحويلهم إلى مشافي العاصمة دمشق.
ونوهت أن جميع الضباط والعناصر يعملون ضمن وحدة حفظ النظام التابعة للنظام السوري في درعا.
والأربعاء الماضي شهدت مدينة درعا وريفها أربعة جرائم قتل متفرقة.
وقال شهود عيان لنورث برس، إنَّ مُسلّحين مُلثّمين يقومون بعمليات الاغتيال بين الحين والاخر في مناطق متفرقة من مدينة درعا, تستهدف ضباطاً ومسؤولين في جيش النظام السوري.

‫شاهد أيضًا‬

استشهاد اربعة اشخاص خلال التفجير الذي حصل في حي الصناعة بالقامشلي

عقب الاستهداف الذي طال حي الصناعة بمدينة القامشلي, قالت قوى الامن الداخلي بان نتائج التحقي…