‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

وقفات احتجاجية لنساء الرقة ودير الزور تنديداً بالجرائم التركية

نظمت نساء الرقة ودير الزور وقفات احتجاجية شاركن فيها ممثلات عن مختلف الحركات والتنظيمات النسوية، نددن فيها بالجرائم التي تقوم بها تركيا تجاه المدنيين والعسكريين في شمال شرق سوريا، وطالبن بفرض حطر جوي على المنطقة.

نظمت نساءٌ ممثلات عن الأحزاب السياسية والحركات النسوية الموجودة في المنطقة، وقفة احتجاجية أمام القاعدة الروسية في قرية تل السمن شمال الرقة، وذلك للتنديد بالجرائم التركية على شمال وشرق سوريا.
بدأ الاحتجاج بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، بعدها قُرأت الرسالة التي جئن المحتجات لتسليمها إلى القاعدة الروسية، والتي تندد باستهداف المدنيين الأبرياء بكافة أنواع الأسلحة، وتدين استهداف القياديات الثلاث بواسطة طائرة مسيّرة تركية، مشيرين إلى أن هذه الاستهدافات للمدنيين والمناضلين هي انتقام لخسائر تركيا في الجبهات والمعارك والساحات الدبلوماسية.
وبين المحتجات أن هذه الانتهاكات تقلص الجهود المبذولة لمقاومة ومكافحة تنظيم داعش الإرهابي المدعوم من تركيا، كما طالبن الضامن الروسي بتحمل مسؤولياته وتعهداته التي قطعها في اجتماع سوتشي عام 2019، وناشدن المجتمع الدولي والتحالف لفرض حظر جوي على شمال وشرق سوريا منعاً من وقوع المزيد من الجرائم التركية.
وبعد تسلمها الرسالة عاهدت القوات الروسية بإيصال مطالب المحتجات إلى القيادة الروسية في قاعدة حميميم، وأنها ستقف على الانتهاكات التركية وتعمل على منعها.
من جانبٍ آخر، نظم مكتب تجمع نساء زنوبيا في بلدة الجزرة بريف دير الزور الغربي، وقفة احتجاجية تنديداً بالهجمات التركية على شمال وشرق سوريا، وبعد الوقوف دقيقة صمت إجلالاً لأرواح الشهداء، ألقت المقاتلة في وحدات حماية المرأة، “زينب عباس”، كلمةً استنكرت فيها جرائم الاحتلال التركي، وأكدت استعدادهن لصد أي هجوم محتمل على المنطقة.
الإدارية في تجمع نساء زنوبيا بدير الزور “شهرزاد الجاسم”، ألقت كلمةً أوضحت خلالها أن الاستهداف التركي للقياديات الثلاث، يندرج في إطار إبادة شعوب المنطقة التي تناضل في سبيل العيش بحرية وكرامة، حيث دعت شعوب المنطقة للتكاتف ومواجهة نوايا الدولة التركية، وطالبت الدول والمنظمات الإنسانية بفرض حظر جوي على شمال وشرق سوريا.

‫شاهد أيضًا‬

لجنة “أطفال شلير” تدعو لوقف استهداف تركيا أطفال شمال شرقي سوريا

أصدرت لجنة أطفال شلير، بياناً للرأي العام في مخيم سري كانيه شرقي الحسكة، شمال شرقي سوريا، …