‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

انتشال تسع وعشرين جثة أخرى من المقبرة الجماعية في منبج

بعد العثور على مقبرة جماعية في منبج وانتشال ست جثث منها يوم أمس، تمكنت القوى الأمنية من انتشال تسع وعشرين جثة أخرى مجهولة الهوية، يُرجح أنها جثث أشخاص اختطفهم داعش خلال فترة سيطرته على المدينة.

بعد انتشالها لست جثثٍ يوم أمس، أنهت قوى الامن الداخلي وبالتنسيق مع لجنة الصحة صباح اليوم، عمليات انتشال 29 جثة أخرى من المقبرة الجماعية التي عثر عليها عمال بلدية الشعب بجانب مبنى الإدارة المدنية الديمقراطية بمدينة منبج، أثناء القيام بحفريات داخل قنوات الصرف الصحي.
وبحسب المعلومات الواردة فإن الجثث التي عُثر عليها يُرجح أنها لأشخاص اختطفهم تنظيم داعش عند احتلاله منبج ما بين عامي 2014 و2016، حيث أن غالبية الجثث مكبلة الأيدي ومعصوبة الأعين، ويوجد بينها طفلين قاصرين.
ويُشار إلى أن المبنى الذي عثر فيه على الجثث هو من أبرز سجون داعش، ويقع ضمن المنطقة التي اتخذها التنظيم كقاعدة لإدارة المنطقة خلال فترة احتلاله لها.
هذا وتواصل إدارة منبج العمل على جمع المعلومات والأدلة للتعرف على هوية الجثث، ومن المتوقع أن تصدر بياناً للرأي العام حال استكمال الإجراءات والتحقيقات اللازمة.

‫شاهد أيضًا‬

لجنة “أطفال شلير” تدعو لوقف استهداف تركيا أطفال شمال شرقي سوريا

أصدرت لجنة أطفال شلير، بياناً للرأي العام في مخيم سري كانيه شرقي الحسكة، شمال شرقي سوريا، …