‫‫‫‏‫6 أيام مضت‬

تجدد القصف المتبادل بين إسرائيل ومسلحي حركة الجهاد الإسلامي

تجددت عملياتُ القصفِ والغاراتِ الجويةِ بينَ إسرائيلَ ومسلحي حركةِ الجهادِ الإسلاميِّ الفلسطينيةِ في قطاعِ "غزة"، ما أسفرَ عن مقتلِ وجرحِ مدنيين ومسلحين وقادةٍ في الحركة.

استمراراً للحربِ المشتعلةِ بينَهما منذُ عشراتِ السنوات، شنت الطائراتُ الإسرائيليةُ يومَ الجمعة، موجةً من الغاراتِ الجويةِ على قطاعِ “غزة” الفلسطيني، أسفرت عن مقتلِ عشرةِ أشخاص، بالإضافةِ لأحدِ قادةِ “سرايا القدس”، الجناحُ العسكريُّ لحركةِ “الجهادِ الإسلامي”، فيما قالت إسرائيل إنّها أسفرت عن مقتلِ خمسةَ عشرَ مسلحاً، وإنّها اعتقلت نحوَ تسعةَ عشرَ آخرين.
ورداً على مقتلِ القيادي، أطلقت الفصائلُ الفلسطينيةُ وبحسبِ بيانٍ لها، أكثرَ من مئةِ صاروخٍ باتجاهِ العاصمةِ الإسرائيليةِ “تل أبيب”، ما أدى لإصابةِ أربعةِ أشخاصٍ خلالَ تدافعِهم نحو الملاجئ.
في المقابل، أعلن وزيرُ الدفاعِ الإسرائيلي “بيني غانتس”، أن إسرائيل بدأت عمليةَ “بزوغ الفجر” لإحباطِ عملياتِ حركةِ “الجهاد”، وأشارَ إلى أن من يهددُ إسرائيلَ لن يستمرَّ في الوجود، على حدِّ تعبيرِه.
فيما قال رئيسُ الوزراءِ “يائير لابيد”، إنّ الجيشَ الإسرائيليَّ شنّ عمليةً تهدفُ لاحتواءِ تهديدٍ داهم، على حدِّ وصفِه.
ويأتي هذا فيما قرر الجيشُ الإسرائيليُّ استدعاءَ خمسةٍ وعشرينَ ألفَ جنديٍّ من جنودِ الاحتياطِ على خلفيةِ تصاعدِ التوترات.
ويُشارُ إلى أنّ الغاراتِ جاءت بعد أسبوعٍ على اعتقالِ “بسام السعدي” القياديُّ البارزُ في حركةِ “الجهاد”، خلال مداهمةٍ في مدينةِ “جنين” ولا تزالُ الاشتباكاتُ وعملياتُ القصفِ مستمرةً بين الطرفين حتى تاريخِ كتابةِ الخبر.

‫شاهد أيضًا‬

الشاب السرياني إلدوز يول يفوز بالميدالية الذهبية في مباريات الكومنويلث

تمكن الشاب السرياني الرياضي إلدوز (يلدو) پول من الفوز بالميدالية الذهبية في القفز الثلاثي،…