09/08/2022

نواب أمريكيون يدعون للاعتراف بمجازر سيميلي

وجه نائبانِ ديمقراطيان في مجلسِ النوابِ ومجلسِ الشيوخِ الأمريكيين، دعواتٍ للحكومةِ الأمريكيةِ للاعترافِ بمجزرةِ "سيميلي" وغيرِها من المجازرِ التي ارتُكِبت بحقِّ شعبِنا السرياني الكلداني الآشوري.

في خطوةٍ من شأنِها تحقيقُ العدالةِ وإنصافُ وإيصالُ قضيةِ شعبِنا السرياني الكلداني الآشوري للرأيِ العامِ العالمي، وخاصةً الاعترافَ بمجازرِ شعبِنا التي تعرضَ لها على مرِّ العصور، قال العضوُ الديمقراطي في مجلسِ النوابِ الأمريكي “جاش هاردر”، اليوم في السابعِ من آب، أنضم مع ملايينِ الآشوريين في الولاياتِ المتحدةِ والعالم، لنستذكر ثلاثَمئةِ ألفِ آشوريٍّ فُقِدوا بسببِ الإبادةِ الجماعيةِ والفظائعِ والاضطهاد، وبينما نحترم صمودَ الشعبِ الآشوري وثقافتِه، أدعو الكونغرس للوقوفِ معي للاعترافِ رسمياً بالإبادةِ الجماعيةِ الآشورية، وذلك من خلال تمريرِ القرارِ المعنيِّ بالاعتراف.
ومن جانبٍ آخر، قال العضوُ الديمقراطي في مجلس الشيوخ “آدم شيف”، اليوم نحتفي بعيدِ الشهداءِ الآشوريين، ونكرم ضحايا الإبادةِ الجماعيةِ وغيرِها من الفظائع التي ارتُكِبَت ضد الشعبِ الآشوري.
وأضافَ “شيف” بأن مسؤوليتنا الجليلةَ أن نتذكر عددًا لا يُحصى من الرجالِ والنساءِ والأطفال الذين عُذِّبوا وقُتِلوا بوحشيةٍ على يدِ الإمبراطوريةِ العثمانية، خلال الإبادةِ الجماعيةِ الآشورية، وكذلك أولئك الذين واجهوا الاضطهادَ عندما قتلت القواتُ المسلحةُ لمملكةِ العراق، آلاف الآشوريين خلال مذبحةِ “سيميلي” عامَ ألفٍ وتسعِمئةٍ وثلاثةٍ وثلاثين.

‫شاهد أيضًا‬

استنكارات وردود فعل غربية على الاستفتاءات الروسية غير الشرعية

تتوالى ردودُ الأفعالِ الدوليةُ الرافضةُ للاستفتاءاتِ الروسيةِ غيرِ الشرعية، لضمِّ إقليمَي …