11/08/2022

سنحريب برصوم : المشروع التركي ضد مناطقنا لقي رفضاً اقليمي ودولي

قال الرئيس المشترك لحزب الاتحاد السرياني في سوريا "سنحريب برصوم", بان المشروع التركي التوسعي ضد مناطق شمال شرق سوريا, لاقى رفضاً اقليمي ودولي وما نشهده اليوم من استهدافات يسعى لضرب مشروع الادارة الذاتية.

حول اخر المستجدات السياسية والاحداث التي جرت مؤخراً, تحدث الرئيس المشترك لحزب الاتحاد السرياني في سوريا “سنحريب برصوم”, في تصريح ل”سورويو تي في”.
وقال “برصوم” ان مشروع تركيا هو احتلالي توسعي بحت, يتبين لنا هذا خلال الاعوام الماضية وما نشهده اليوم من مخططات واضحة للسيطرة على مناطق جديدة.
ويضيف “برصوم” في تصريحه, بان تركيا ارادت سابقا ان تدخل وتحتل مناطق جديدة في كل من تل رفعت ومنبج الا ان هذا المشروع رُفض اقليمي ودولي وخاصة اميريكا وروسيا التتين لا تريدان اي تغيير جديد في القوى بسوريا, وبعد الرفض الدولي لخطط تركيا اعتزم النظام التركي للتصعيد مرة اخرى على المناطق الحدودية بين قوات سوريا الديمقراطية وتركيا كمناطق عين عيسى وعامودا والدرباسية والقامشلي وريفها وريف بلدة قبري حيوري, عبر الاستهداف المباشر بالطيران المسير.
واضاف “اليوم نرى بان النظام التركي يسعى لضرب مشروع الادارة الذاتية من جهة وضرب الامن والسلم المجتمعي من جهة اخرى.”
وختم حديثه بالقول “نحن كحزب اتحاد سرياني نرفض هذا التدخل واستهداف المنطقة والمدنيين, ونطالب القوى الضامنة كروسيا واميركا ان يلعبوا دورا فعالا في ايقاف الانتهاكات ووقف الهجمات والحفاظ على السلام والامان من اجل شروع بالحل السياسي لسوريا عامة.”

‫شاهد أيضًا‬

العراق: اللامركزية سبيل لحياة كريمة

أبرزَت ممثل الاتحاد الاوروبي باربرة ايكر، في مؤتمر صحفي للحوار الوطني حول اللامركزية اهتما…