17/08/2022

تركيا تقصف مدينة كوباني، وقسد تعلن عن كوكبة جديدة من الشهداء

تستمر تركيا بتصعيداتها العسكرية حيث كثفت من قصفها يوم أمس لمدينة كوباني وريفها، مما أسفر عن شهداء وجرحى وأضرار بالبنى التحتية، في حين أعلنت قسد عن استشهاد أربعة مقاتلين بقصف مسيّرة تركية لنقطة لهم بريف عامودا.

أصدرت قوى الأمن الداخلي في شمال وشرق سوريا بياناً أشارت فيه إلى التصعيدات العسكرية الأخيرة التي نفذتها تركيا تجاه مناطق شمال سوريا، حيث كثّفت من هجماتها وقامت بقصفٍ مكثف على بلدات الدرباسية وعامودا وتل تمر وأريافها، مما أسفر عن إصابة ثلاثة مواطنين.
كما تعرضت مدينة كوباني يوم أمس الثلاثاء لقصفٍ مكثف بالقذائف المدفعية، مما أدى لاستشهاد طفل وإصابة خمسة مواطنين ودمار كبير في المنشآت الحيوية والخدمية، وتضررت مطحنة كوباني التي تزوّد أفران الفرات بمادة الطحين، مما أدى لخروجها عن الخدمة.
هذا وقُتل 16 عنصراً من قوات النظام السوري وأُصيب ثلاثة آخرين، إثر ثلاث غاراتٍ تركية جوية استهدفت تلة جارقلي غرب كوباني.
من جانبها نوهت الإدارة الذاتية الديمقراطية في إقليم الفرات، لأهالي مدينة كوباني البقاء في منازلهم بسبب استمرار القصف التركي على المدينة وأريافها، حفاظاً على أرواحهم.
في حين أعلنت قوات سوريا الديمقراطية عن استشهاد أربعة من مقاتليها، وإصابة عدد من المدنيين أثناء محاولتهم إسعاف الجرحى، خلال قصف مسيّرة تركية نقطةً تابعة لقوات واجب الدفاع الذاتي في ريف مدينة عامودا.
كما أوضحت قوات سوريا الديمقراطية أنه لا تغيير في الخريطة العسكرية، والانتشار العسكري الميداني على جانبي الحدود السورية التركية، بما في ذلك تحركات الجيش التركي، مؤكدةً أن الأخير سينقل قسراً عدداً كبيراً من اللاجئين إلى الأراضي السورية خلال الساعات المقبلة، وأن قسد تدرس مستوى التهديدات ضد مناطقها وسترد عليها في الوقت المناسب.
في سياقٍ متصل أصدر المجلس العام لأحياء الشيخ مقصود والأشرفية بمدينة حلب، بياناً أدان فيه استمرار الهجمات التركية على شمال وشرق سوريا ومناطق الشهباء، كما ناشد البيان الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية والدول العربية المعنية، باتخاذ موقفٍ حازم من هذه الانتهاكات التركية.

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي.. الاحتلال التركي يسعى لنسف إنجازات قسد في محاربة الإرهاب

في ظلِّ القصفِ والغاراتِ الجويةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركيُّ ومع استمرارِ تهديداتِه بش…