19/08/2022

الأمم المتحدة تحذر من تداعيات خطيرة لأي عمل عسكري في شمال شرق سوريا

حذرت الأمم المتحدة من تداعيات خطيرة لاستمرار العمليات العسكرية في شمال سوريا، وسط إبداء القلق حيال الأوضاع في مخيمات الشمال التي تتواجد فيها عائلات تنظيم داعش الإرهابي.

حذر عمران رضا، المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية في سوريا، من تزايد العنف في مخيم الهول شرقي الحسكة، والتصعيد العسكري التركي الأخير في الشمال السوري بالطائرات المسيرة والذي أسفر عن سقوط ضحايا مدنيين.
وجاء ذلك في مهمة إلى شمال شرق سوريا استغرقت أربعة أيام واختتمها الأربعاء، تناول المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية في سوريا، عمران رضا، الأوضاع في المخيمات، بما في ذلك مخيما الهول وروج، ودعا إلى اتخاذ خطوات لتشجيع عودة النازحين السوريين.
وأشار إلى أن مخيم الهول يعاني من نقص في التمويل يبلغ خمسةً وأربعين مليون دولار أميركي.
وتخوف رضا من التعقيدات التي يعانيها سكان المخيمات في شمال شرقي سوريا، فضلاً عن أزمة المياه بالمنطقة.
وجدد تعهد الأمم المتحدة بحل هذه الأزمة بشكل شامل، ومع جميع الأطراف المعنية.

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي.. الاحتلال التركي يسعى لنسف إنجازات قسد في محاربة الإرهاب

في ظلِّ القصفِ والغاراتِ الجويةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركيُّ ومع استمرارِ تهديداتِه بش…