22/08/2022

“الحكمة” و”العصائب” يؤيدان المناظرة التي دعا إليها الصدر

أعلن عضو المكتب السياسي في "تيار الحكمة"، بليغ أبو كلل، و عضو المكتب السياسي في حركة "عصائب أهل الحق" محمود الربيعي، تأيدهما لدعوة الصدر إلى إجراء مناظرة تلفزيونية بين الجانبين، تبث على الهواء مباشرة.

رد عضوان ينتميان إلى “الإطار التنسيقي”، على زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، وأعلنا تأيدهما لدعوته إلى إجراء مناظرة تلفزيونية بين الجانبين، تبث على الهواء مباشرة.
وكتب عضو المكتب السياسي في “تيار الحكمة”، بليغ أبو كلل، على حسابه في تويتر: “على الرغم من أن سماحة السيد مقتدى الصدر لم يعلن أي مفاوضات سابقة، إلا إنني أؤيد دعوته العلنية للمناظرة”.
وأقترح بليغ ابو كلل، “أن ينتدب سماحته ممثلا رسميا عنه ، وأن ينتدب “الإطار التنسيقي” ممثلا عنه، فتكون مناظرة لمرة أو أكثر على غرار انتخابات الرئاسة الأمريكية، وهي مبادرة مهمة لحل الأزمة”، على حد تعبيره.
وبدوره كتب عضو المكتب السياسي في حركة “عصائب أهل الحق” محمود الربيعي على تويتر: “المناظرات العلنية المباشرة من أكثر الأساليب الديمقراطية وضوحا للجمهور وكشفا للمخفي من الأمور”.
هذا وتابع بقوله،: “أنا أؤيد الدعوة للمناظرة بين ممثل لقيادة التيار وممثل لقيادة الإطار، لنضع النقاط على الحروف، على أن تكون ثمرة المناظرة التسليم بالحقائق والاحتكام للدستور والقانون وإنهاء الأزمة”.

‫شاهد أيضًا‬

الأمم المتحدة: جرائم داعش ضد المسيحيين شملت أعمالاً لا أنسانية

ذكر تقرير مقدّم إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة أنّ الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش في…