22/08/2022

هيئة التربية والتعليم في شمال شرق سوريا تعقد مؤتمرها السنوي

تطرقت "فيفيان منير بحو أوسي" نائبةُ الرئاسةِ المشتركةِ لهيئةِ التربيةِ والتعليمِ في إقليم "الجزيرة"، وفي تصريحٍ لفضائيتنا، عن أبرزِ النقاطِ التي تمت مناقشتُها خلالَ الاجتماعِ السنويِّ لهيئةِ التربيةِ والتعليمِ في الإدارةِ الذاتيةِ لشمالِ وشرقِ سوريا، ومدى أهميةِ تلك الاجتماعات.

مع اقترابِ بدءِ العامِ الدراسيِّ الجديد، عقدت هيئةُ التربيةِ والتعليمِ في الإدارةِ الذاتيةِ لشمالِ وشرقِ سوريا اجتماعَها السنويَّ يومَ السبت، بحضورِ “حسن كوجر” نائبِ الرئاسةِ المشتركةِ للمجلسِ التنفيذيِّ في الإدارةِ الذاتية، والرئاسةِ المشتركةِ لهيئةِ التربيةِ والتعليم والرئاساتِ المشتركةِ لهيئاتِ ولجانِ التربيةِ والتعليمِ في الإداراتِ الذاتيةِ والمدنيةِ لشمالِ وشرقِ سوريا.
“فيفيان منير بحو أوسي” نائبةُ الرئاسةِ المشتركةِ لهيئةِ التربيةِ والتعليمِ في إقليم “الجزيرة”، قالت وفي تصريحٍ خاصٍ لفضائيةِ “سورويو”، إن الاجتماعَ بدأ بتحليلِ الوضعِ السياسيِّ الراهن، وقراءةِ التقريرِ السنويِّ لهيئةِ التربيةِ والتعليم، وتقييمِ تقاريرِ الهيئاتِ واللجانِ التربوية، ثم نوقش الوضعُ التنظيميُّ والإداريُّ في المجالِ التربويِّ في شمالِ وشرق سوريا، كما تطرّق الاجتماعُ لمدى تطبيقِ مخرجاتِ الاجتماعِ السنويِّ الفائتِ للهيئة.
كما ذكرت “أوسي” أبرزَ مخرجاتِ الاجتماع، كتوحيدِ المنهاجِ في شمالِ وشرقِ سوريا، ووضعِ استراتيجياتٍ لتطويرِ المناهجِ وقدراتِ الكوادرِ التدريسية، واتباعِ أساليبَ حديثةٍ في التعليم، والتركيزِ على زرعِ ثقافةِ أخوةِ الشعوبِ وتقبل الرأيِ والرأيِ الآخر واحترامِ حريةِ المرأةِ والارتباطِ بأرضِ الوطن، وغيرِها من المخرجاتِ التي من شأنِها تطويرُ الواقعِ التعليميِّ في المنطقة.
ولفتت “أوسي” لأهميةِ عقدِ هذه الاجتماعاتِ بشكلٍ دوري، مما يساهم في إيجادِ صيغةٍ لتضمينِ كافةِ مكوناتِ شمال شرق سوريا وتاريخِهم وثقافتهم ولغاتِهم في المناهج المعتمدة في المنطقة.

‫شاهد أيضًا‬

أهالي مقاطعة تل أبيض وهيئة التربية والتعليم ينددون بالهجمات التركية المستمرة

احتجاجاً على استمرار عمليات القصف المكثفة من قبل تركيا على مناطق الشمال السوري، تجمع أهالي…