23/08/2022

أحزاب شمال شرق سوريا ترفض توافق النظامين السوري والتركي

أصدرت أحزاب شمال وشرق سوريا ومنها حزب الاتحاد السرياني، بياناً أدانت فيه توافق النظام السوري مع التركي، والاعتداءات التركية على الشمال السوري، كما دعت حكومة دمشق للالتفات إلى مطالب الشعب السوري بعيداً عن أي مصالحة مع النظام التركي.

أدلى الرئيس المشترك لحزب الاتحاد السرياني في سوريا “سنحريب برصوم”، ببيان مشترك أصدره ثلاثٌ وثلاثين حزباً في شمال شرق سوريا من بينهم الاتحاد السرياني، وذلك يوم أمس الاثنين خلال مؤتمرٍ صحفي عُقد أمام وسائل الاعلام.
وذكر برصوم خلال البيان المواقف الشعبية الرافضة لأي مصالحة بين دمشق وأنقرة على حساب السوريين، ورفض القوى السياسية لمثل هذا التوجه الذي لا يحقق شيئاً للشعب السوري.
وأوضح برصوم أن الأحزاب والقوى السياسية الموقعة على هذا البيان، تدين وبشدة أي قبول لأجندات النظام الفاشي التركي في التوافق مع حكومة دمشق، لأنه لا يحقق آمال الشعب السوري، كما تطالب الأحزاب حكومة دمشق بالالتفات إلى مطالب الشعب السوري بعيداً عن أي مصالحة مع النظام التركي الذي دمر سوريا وهجّر شعبها.
هذا وأدان البيان أيضاً الاعتداءات التركية المستمرة على مناطق شمال وشرق سوريا، وطالب التحالف الدولي بإيقاف الانتهاكات التركية التي تعيد لداعش قوته من جديد.
وبيّن برصوم أن الشعب متكاتف مع الإدارة الذاتية في السياسة التي تتبعها، سواء بالحوار مع حكومة دمشق أو القوى الديمقراطية الأخرى، ويدعم قوات سوريا الديمقراطية في التصدي لأي خطرٍ يهدد مناطقنا، وعلى حكومة دمشق اتخاذ موقف جدي لطرد الاحتلال التركي، والوقوف في وجه العدوان التركي بالتعاون والتنسيق مع قوات سوريا الديمقراطية.
في حين أصدر اتحاد المحامين في الرقة بياناً أدان فيه استمرار الاعتداءات التركية على الشمال السوري، واستهداف البنى التحتية والمدنيين والمدارس، معتبراً أن تركيا ترتكب جرائم حرب بحق السوريين، ويجب توثيقها وإطلاع المجتمع الدولي على حقيقتها وحقيقة ما يجري في المناطق المحتلة تركياً.

‫شاهد أيضًا‬

المفوضية الأوروبية تطالب بتشكيل محكمة خاصة لمحاكمة روسيا

بعد كشف الكثير من الانتهاكات والمجازر التي قاموا بها الروس في اوكرانيا خلال الحرب بين الدو…