24/08/2022

البدء بالمشروع الأضخم لإنشاء طريق بين ديريك والقامشلي

باشرت الدائرة الفنية في هيئة الإدارات المحلية والبيئة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا اليوم، بالعمل على أضخم مشروع لإنشاء طريق بين مدينتي ديرك والقامشلي.

لتخفيف الازدحام الذي ولَّد اختناقاً مرورياً على أوتستراد ديريك – القامشلي، ستُنشئ هيئة الإدارات المحلية والبيئة طريقاً جديداً على امتداد مدن وبلدات خط مدينتي ديرك وقامشلو، بطول مئة كيلو متر.
وبحسب مهندسين فان أهمية الطريق تأتي من كونه يصل معبر سيمالكا بمناطق الجزيرة ويخدم أكثر من خمسمئة قرية وبلدة شمال وجنوب الطريق.
مدير المشروع المهندس “كاوا علي” قال إن هذا المشروع طريق هو الأضخم للطرقات هذا العام في شمال وشرق سوريا، وهدف الإدارة المحلية تخفيف الضغط على البلديات والبدء بإنشاء الطرق المركزية واستحداثها وتأهيلها لكي تستطيع البلديات التفرغ والعمل للمدن والبلدات.
حول أهمية المشروع قال المهندس “كاوا علي” إن الهدف منه ربط معبر سيمالكا مع مدن إقليم الجزيرة وباقي مناطق شمال وشرق سوريا، كما أن الطريق تعرض للتلف نتيجة الحمولات المرورية الهائلة وكثافة الحمولة من الشاحنات الكبيرة.
بدوره قال المهندس الجيولوجي “داوود شيخموس” إن هذا المشروع سينفذ وفق مواصفات عالية، وأنه يتطلب عملاً مكثفاً.
واضاف “شيخموس” إن هذا الطريق سيضاهي طريق M4 من حيث المواصفات الفنية، وجميع المواد التي تدخل في المشروع من المنطقة ولم يستورد أي مادة من الخارج، وسيتم إجراء اختبارات لمطابقتها للمواصفات المطلوبة”.

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي.. الاحتلال التركي يسعى لنسف إنجازات قسد في محاربة الإرهاب

في ظلِّ القصفِ والغاراتِ الجويةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركيُّ ومع استمرارِ تهديداتِه بش…