24/08/2022

الكنيسة الأرمنية الكاثوليكية ترفض مخططات تهجير المسيحيين

خلال عقدِ سينودسِ الكنيسةِ الأرمنيةِ الكاثوليكيةِ بحضورِ عددٍ من رؤساءِ الأبرشياتِ والمطارنةِ والأساقفة، تم التأكيدُ على رفضِ مخططاتِ تهجيرِ المسيحيين وإفراغِ الشرقِ منهم.

برئاسةِ كاثوليكوس بيت كيليكيا البطريرك “رافائيل بيدروس الحادي والعشرين ميناسيان”، وبحضورِ ومشاركةِ رؤساءِ الأساقفةِ والمطارنةِ الوافدين من لبنان وسوريا ومصر والسودان وإيران وفرنسا والولاياتِ المتحدةِ وكندا وأمريكا اللاتينية، تم عقدُ سينودسِ الكنيسةِ الأرمنيةِ الكاثوليكيةِ في ديرِ سيدةِ بزمّار البطريركي.
وركزَ الآباءُ المجتمعونَ على عدةِ نقاط، كان منها أهميّةُ الوجودِ المسيحيِّ في الشرقِ ورفضِ تهجيرِ المسيحيين وتفريغِهم من المنطقة، بالإضافةِ لضرورةِ المحافظةِ على حقوقِ الإنسانِ والحرّياتِ الدينيّة، وتوجه الآباءُ بالشكرِ لقداسةِ “البابا فرنسيس” لرفعِه الصلاةَ من أجل العالمِ والشرقِ الأوسط، ورفضِ العنفِ والعدوانِ والظلم.
وأصدرَ الآباءُ بياناً ألقاه نيافةُ المطران “كريكور أوغسطينوس كوسا”، تضمنَ التذكيرَ بأهمِّ الاجتماعاتِ والمناسباتِ والاحتفالياتِ التي ستقيمُها الكنيسةُ الأرمنيةُ الكاثوليكية، إضافةً لدراسةِ أوضاعِ الأبرشياتِ والتدابيرِ الضروريةِ لانتخابِ مطارنةٍ جدد.
وطالبَ الآباءُ في بيانِهم المسؤولين في حكوماتِ أرمينيا وقره باخ وسوريا ولبنان، بالإصغاءِ إلى شعوبِهم وتأمينِ رغباتهم ليعيشوا حياتَهم بكرامةٍ وأمانٍ وسلام.
ويُشارُ إلى أنّ تفريغَ المسيحيينَ من الشرقِ الأوسطِ وأراضيهم التاريخية، مخططٌ تم العملُ عليه منذُ عامِ ألفين من قبلِ عدةِ دولٍ إسلامية، على رأسِها دولةُ الاحتلالِ التركي.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس اتحاد نساء بيث نهرين يصدر بياناً بخصوص اليوم العالمي لمناهضة للعنف ضد المراة

في البيان الذي اصدره مجلس اتحاد نساء بيث نهرين، تقدم بتقديره واحترامه لرئيس المجلس القومي …