26/08/2022

منظمة مسيحية تكشف حصيلة الجرائم التركية شمال العراق

كشفت منظمةُ فرقِ صنعِ السلامِ المسيحيةُ وفي تقريرٍ لها، حصيلةَ هجمات الاحتلالِ التركيِّ في شمالِ العراق على مدى سبعةِ أعوام، وما خلفته من جرائمَ بحقِّ سكانِ وأهالي تلكَ المنطقة.

ارتكبت دولةُ الاحتلالِ التركيِّ وخلالَ فترةِ احتلالِها مناطقَ شمالِ شرقِ سوريا وشمالَ العراق، عدةَ جرائمَ بحقِّ مدنييِّ وشعوبِ تلكَ المناطق، وعليه، أصدرت منظمةُ فرقِ صنعِ السلامِ المسيحيةُ، تقريراً أكدت فيه شنَّ الاحتلالِ منذ عامِ ألفينِ وخمسةَ عشر وحتى اليوم، أكثرَ من أربعةِ آلافِ هجومٍ بريِّ وجويٍّ على أراضي شمالِ إقليمِ كردستانَ العراق، أسفرت عن مقتلِ مئةٍ وثلاثةٍ وعشرينَ مواطناُ لحياتهم.
وذُكرت المنظمةُ مجزرةَ قريةِ “برخ” في “زاخو” أواخرَ تموزَ الماضي، وقالت إنّ هذا الاعتداءَ التركيَّ أدى لمقتلِ تسعةِ مواطنين وإصابةِ أربعةٍ وعشرينَ آخرين.
ونوهت إلى أنّه وفي عامِ ألفينِ وواحدٍ وعشرينَ فقط، تم تسجيلُ ألفٍ وستِّمئةِ هجوم، وإضافةً لتسببِها بزعزعةِ السلامِ في المنطقة، فقد كان لها تأثيرٌ سيءٌ على حياةِ أهالي تلك المناطق.
وأردفت المنظمةُ بأنّ أكثرَ من خمسةٍ وخمسينَ شخصاً من الفلاحين أو الرعاةِ قُتِلوا أو جُرِحوا أثناء عملِهم في الزراعةِ أو رعيِ الأغنام.
وأوضحت أن ثلاثةَ عشرَ بالمئةِ ممن فقدوا أرواحَهم كانوا من النساء، وأنّ سبعةً وثمانينَ بالمئةِ كانوا من الرجال، وستةً بالمئةِ منهم على الأقل من الأطفال، مضيفةً بأنّ حوالي خمسَمئةِ قريةٍ مهددةٌ بالإخلاء.

‫شاهد أيضًا‬

الاتحاد النسائي في العراق يقيم محاضرة عن اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة

بمناسبة حلول اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، أقام الاتحاد النسائي في العراق يوم الأ…