26/08/2022

وزير لبناني: إنشاء مخيم جديد للمهجرين السوريين مرفوض

أعلن وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية هيكتور حجار أمس، رفضه إقامة أي مخيم جديد للاجئين السوريين في لبنان من دون التنسيق مع الوزارة، معتبراً أن ذلك يشكل انتهاكاً لسيادة الدولة اللبنانية.

قال وزير الشؤون الإجتماعية اللبناني، هيكتور الحجار، في بيان أصدره بعد معلومات بوجود نية لإنشاء مخيم للاجئين السوريين في منطقة الصرفند ملاصقاً لمشروع القاسمية من دون تنسيق مع وزارة الشؤون الاجتماعية، وذلك وفق ما ذكر موقع «النشرة» الإلكتروني اللبناني.
وقال حجار: «بعد علمنا بوجود نيّة لإنشاء مخيّم للنازحين السوريين في منطقة الصرفند ملاصقاً لمشروع القاسمية من دون التنسيق مع وزارة الشؤون الاجتماعية، نؤكّد أن هذا الأمر غير مقبول لأنه يشكّل انتهاكاً لسيادة الدولة اللبنانية، كما يُلحق ضرراً بالموارد المائية في المنطقة، ويشكل خطراً على البيئة، ويعرّض النازحين لمخاطر الفيضانات واحتمال الإخلاء».
وطالب حجار «الجهات المعنيّة بضرورة التنسيق مع وزارتي الشؤون الاجتماعية والداخلية والبلديات في أي شأنٍ يتعلّق بالنازحين»، وقال «إن إنشاء أي مخيّم جديد على الأراضي اللبنانية هو أمرٌ مرفوض وكل جهة تعمل خلاف ذلك ستتعرض للملاحقة القانونية».
هذا و تزامن ذلك مع تفاقم معاناة اللاجئين السوريين في تركيا مع تواصل الممارسات العنصرية ضدهم، إذ تعرض أحدهم للطعن بسكين في مدينة بورصة التركية من مجموعة مجهولين فقط لعدم إعطائهم السجائر.

‫شاهد أيضًا‬

الشبيبة السريانية في زحلة تنظم احتفالين بمناسبة عيد البربارة

في ظلِّ ما يعانيه لبنانُ وشعبُه من ظروفٍ اقتصاديةٍ ومعيشيةٍ صعبة، أقامَت شبيبةُ “الع…