30/08/2022

تحت سلاح الجولاني …احتفال بعيد القديسة آنا

في إطار تحسين سمعتها أمام المجتمع الدولي وإظهار أنها حامية للأقليات "هيئة تحرير الشام" تسمح لأهالي في بلدة اليعقوبية الاحتفال بعيد الكنيسة آنا

نشر ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لاحتفال بعيد القديسة آنا في بلدة اليعقوبية شمالي جسر الشغور بريف إدلب حيث تنتشر الجماعات الإسلامية المسلحة في المنطقة الواقعة شمال غربي سوريا.
وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن هيئة تحرير الشام طردت مؤخراً عائلات عناصر الجهاديين و”الحزب الإسلامي التركستاني” من الكنيسة والدير في ريف جسر الشغور الشمالي، وسلمتها لرجال الدين المسيحيين حيث تم ترميم الكنيسة لإقامة الاحتفال الذي جرى تحت حراسة مشددة من قبل “جهاز الأمن العام” التابع لهيئة تحرير الشام.
وتسيطر الجماعات المسلحة على خمس قرى مسيحية في المنطقة ذاتها (الجديدة واليعقوبية والقنية والغسانية وحلوز) هجرها أهاليها بعد اشتداد العمليات العسكرية والقصف المتبادل بين الطرفين، لتبقى قلة من العائلات المسيحية ويحظر عليهم إقامة الصلوات بشكل علني أو قرع الأجراس والاحتفال بالأعياد حيث تنشط الجماعات الجهادية في المنطقة.

‫شاهد أيضًا‬

تشييع جثمان الشهيد “قومو” في مزار شهداء السريان

شيّع يوم الأمس العشرات من أهالي مدينة الحسكة، جثمان الشهيد ميلاد منير ميرو، المقاتل في الم…