02/09/2022

تعيين مطارنة جدد في الكنيسة السريانية الكاثوليكية والارثوذوكسية

اجتمع البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني بكهنة ومجالس ولجان أبرشية حلب وتوابعها، وذلك في دار المطرانية في حلب, وفي ذات السياق التقى البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الأنطاكي، بالمطارنة السريان الكاثوليك الستّة الجدد، قُبَيْلَ مشاركتهم في دورة إعداد الأساقفة الجدد.

ضمن مساعي البطريركية لانتخاب مطران جديد لابرشية حلب وتوابعها, اجتمع البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني بكهنة ومجالس ولجان أبرشية حلب وتوابعها، وذلك في دار المطرانية في حلب, مساء يوم الخميس.
‎حضر الاجتماع المطران “مار يوسف بالي”، السكرتير البطريركي ومدير دائرة الإعلام, وخلال اللقاء، بحث قداسته وضع الأبرشية ومستقبلها وردّ على تساؤلات المجتمعين حول الخطوات التي يجب اتخاذها لانتخاب مطران لها بحسب دستور الكنيسة، بعد إعلان شغورها في تموز الماضي.
وفي سياق التعيينات الكنيسة وانتخاب مطارمة جدد, التقى البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الأنطاكي، خلال تواجده في الوكالة البطريركية السريانية في مارسيو بروما، بالمطارنة السريان الكاثوليك الستّة الجدد، قُبَيْلَ مشاركتهم في دورة إعداد الأساقفة الجدد.
ويشارك مطارنة الكنيسة السريانية الكاثوليكية الستّة الجدد, في دورة إعداد الأساقفة الجدد التي ينظّمها مجمع الإكليروس ومجمع الكنائس الشرقية، وهي تجمع الأساقفة الجدد سنوياً في لقاءات روحية وراعوية وتبادُل خبرات, وكانت هذه الدورات قد توقّفت خلال السنوات الثلاث الماضية بسبب تفشّي وباء كورونا.
خلال اللقاء، تداول غبطتُه مع الأساقفةِ الستّةِ الجدد شؤوناً كنسية عامّة، في جوٍّ من المحبّة والودّ والفرح, وزوّدهم غبطتُه بتوجيهاته الأبوية، متمنّياً لهم اجتماعات مباركة.

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي.. الاحتلال التركي يسعى لنسف إنجازات قسد في محاربة الإرهاب

في ظلِّ القصفِ والغاراتِ الجويةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركيُّ ومع استمرارِ تهديداتِه بش…