11/09/2022

السلطات اللبنانية تفكك خلية تابعة لداعش في البقاع

تمكنت السلطاتُ اللبنانيةُ من تفكيكِ خليةٍ إرهابيةٍ تابعةٍ لـ "داعش"، وإحباطِ مخططاتِها بضربِ مراكزَ أمنيةٍ وغيرِها من الأهدافِ التابعةِ لطوائفَ لبنانية.

لم يقتصر انتشارُ “داعش” وخلاياهُ على عددٍ محددٍ من دولِ العالمِ فحسب، بل يسعى التنظيمُ الإرهابيُّ لزيادةِ انتشارِه وتدميرِ العديدِ من الدولِ وزعزعةِ أمنِها، إذ أفادت صحيفةُ “الأخبار” اللبنانية، بأنه تم توقيفُ خليةٍ تابعةٍ لـ “داعش” مؤلفةٍ من ثمانيةِ أشخاص، في بلدةِ “القرعون” بمنطقةِ “البقاع”، تُدار من أمريكا الجنوبية، وذلك إثرَ سلسلةِ عملياتٍ أمنيةٍ نفذتها السلطاتُ اللبنانية.
وأشارت الصحيفةُ إلى أنّ الخليةَ تضم ثلاثةً من الموقوفين الرئيسيين الأساسيين الذين خططوا لاستهدافِ مراكزٍ للجيشِ اللبنانيِّ وأهدافٍ تعودُ لطوائفَ لبنانية، فيما توزعَ الخمسةُ الآخرون على المجموعةِ كأفرادٍ تم تجنيدُهم للاستفادةِ منهم، مضيفةً بأنّ الخليةَ بمعظمِها من اللبنانيين ويقودُها أحدُ المغتربين في إحدى دول أمريكا الجنوبية، وقد جرى إحباطُ ما كانت تنوي التحضيرَ له قبل الوصولِ إلى مراحلِه التنفيذية.
وبينت الصحيفةُ أنّ معظمَ الموقوفين يدينون بالولاءِ لـ “داعش”

‫شاهد أيضًا‬

“إبراهيم مراد” يدعو لمواجهة مليشيا حزب الله بكافة الوسائل المتاحة

قال رئيس حزب الاتحاد السرياني العالمي “إبراهيم مراد” إن من يعتقد أو يظن أن ميل…