19/09/2022

الإدارة الذاتية تتلقى وعوداً بالدعم من البرلمان الأوروبي

أجرى "عبد الكريم عمر" ممثلُ الإدارةِ الذاتيةِ لشمالِ شرقِ سوريا في أوروبا، سلسلةَ لقاءاتٍ مع برلمانيين أوروبيينَ للحديثِ عن واقعِ الإدارةِ الذاتية، والذي قوبلَ بوعودٍ من البرلمانيين بدعمِ الإدارةِ ومنعِ الاحتلالِ التركيِّ من تنفيذِ مخططاتِه في المنطقة.

إثرَ شغلِه منصبَ ممثلِ الإدارةِ الذاتيةِ لشمالِ شرقِ سوريا في أوروبا، أجرى “عبد الكريم عمر” سلسلةَ لقاءاتٍ على مدى يومَين، مع البرلمانيين الأوروبيين في مقرِّ البرلمانِ الأوروبي بمدينةِ “ستراسبورغ” الفرنسية.
وخلالَها طرحَ التحدياتِ التي تواجهها الإدارةُ الذاتيةُ وسوريا عموماً، بالإضافةِ للتطوراتِ الحاصلةِ على مختلفِ الصُعُد، وخاصةً هجماتِ الاحتلالِ التركيِّ المتواصلةِ وخطرِ “داعش”
وقال “عمر” إنّ ما يحدثُ في المنطقةِ يؤثر على العالمِ أجمع، ويجب عدمُ تهميشِ التطوراتِ الحاصلةِ في المنطقة، كما أن هنالك ضرورةٌ للاعترافِ بالإدارةِ الذاتيةِ وإشراكِ ممثليها في المباحثاتِ الأمميةِ الهادفةِ لحلِّ الأزمةِ السورية.
وأردفَ “عمر” بالقول، إنّه تم التركيزُ بشكلٍ مطولٍ على الهجماتِ التركيةِ ضدَّ المنطقةِ والمدنيين العزل، وقياداتِ قواتِ سوريا الديمقراطيةِ الذين كانوا يقودون الجبهاتِ ضد مرتزقةِ “داعش”، بالإضافةِ للتأكيدِ على أنّ التهديداتِ والتحضيرِ التركيِّ لشنِّ هجومٍ جديدٍ ضدَّ المنطقة، يخلق حالةَ خوفٍ وذعرٍ وعدمِ استقرارٍ بين السكان، ما يؤدي إلى حدوثِ حالةِ نزوحٍ باتجاه أوروبا، وهو ما يستغلُّه “داعش” لزيادةِ نشاطِه.
البرلمانيون الأوروبيون، وبحسبِ “عمر”، أكدوا أنهم سيضغطون على البرلمانِ وحكوماتِهم والأممِ المتحدة، لنيلِ الإدارةِ الذاتيةِ اعترافاً سياسياً رسمياً، وتحسينِ الوضعِ الاقتصاديِّ وتقديمِ المعوناتِ الإنسانية، والوقوفِ في وجهِ الهجماتِ التركيةِ وعدمِ السماحِ لتركيا بتنفيذ مخططاتِها ضدَّ المنطقة.

‫شاهد أيضًا‬

وفد من الإدارة الذاتية يلتقي مع مسؤولين وأعضاء لجنة العلاقات الدولية للحزب اليساري اللوكسمبورغي

لقاء الادارة الذاتية مع أعضاء لجنة العلاقات الدولية للحزب اليساري اللوكسمبورغي، عقد يوم ال…