19/09/2022

الاحتلال التركي يستمر باستهداف السكّان على الشريط الحدودي و قسد تعلن استشهاد ٣ من مقاتليها

استهدف الاحتلال التركي أمس الأحد، القرى والبلدات القريبة من الشريط الحدودي بين سوريا وتركيا بعشرات القذائف، في حين كشفت قوات سوريا الديمقراطية سجل 3 من مقاتليها استشهدوا في عين عيسى أثناء تأدية واجبهم العسكري في الدفاع والتصدي لهجمات دولة الاحتلال التركي.

شنَ الإحتلال التركي هجوما بعشرات الصواريخ على القرى والبلدات القريبة من الشريط الحدودي بين سوريا وتركيا، مستهدفا أرواح المدنيين بهدف زعزعة الأمن والاستقرار وتهجير السكّان، وفقا لما نُشر على صفحة الإدارة الذاتية في موقع فيسبوك.
و بحسب المركز الإعلامي لقوى الأمن الداخلي استهدف الاحتلال ريف عين العرب، وأُصيب الشاب خليل بدر بجروح مُتفاوتة، بالإضافة لاستهداف القرى والبلدات الحدودية في الجزيرة، القحطانية 5 قذائف، تل زيوان وهرم شيخو 5 قذائف، عامودا 5 قذائف، زركان وريفها 16 قذيفة، واستهدف أيضاً منطقة الكوزلية وتل اللبن.
وفي سياق اخر، أصدر المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية اليوم بياناً، إلى الشعب والرأي العام، كشف فيه سجل 3 مقاتلين استشهدوا أثناء تأدية واجبهم العسكري في الدفاع والتصدي لهجمات الاحتلال التركي.
وتابع البيان” انه خلال عمليات الدفاع والتصدي لهجمات الاحتلال التركي، ارتقت كوكبة من رفاقنا المقاتلين شهداء، بعد أن سطروا بدمائهم ملاحم في الفداء والتضحية، وظلوا حتى آخر قطرة من دمائهم صامدين على الجبهات، يصدون بصدورهم هجماته الغادرة”.
هذا وأضاف بأنه، “ارتقى رفاقنا المقاتلون الثلاثة “غيفارا/ إبراهيم محمد برهو، زاغروس/ أحمد حمد الشاوي، وجيا كوباني/ حجي خليل محمد” شهداء، في استهداف طائرة مسيرة للاحتلال التركي في بلدة عين عيسى”.

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي.. الاحتلال التركي يسعى لنسف إنجازات قسد في محاربة الإرهاب

في ظلِّ القصفِ والغاراتِ الجويةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركيُّ ومع استمرارِ تهديداتِه بش…