25/09/2022

إيران.. ضغوط دولية وملفات عالقة

بعد أسبوع على اندلاع المظاهرات الاحتجاجية في إيران واتساع رقعتها في البلاد، تذهب قوات الباسيج بهراوتها لقمعها، في حين يتفرغ سياسيو طهران لمواجهة الضغط الدولي من كل حدب وصوب.

أوضح الممثل الأميركي الخاص لشؤون إيران روبرت مالي عبر تغريدة علی تویتر، أن بلاده ستتخذ إجراءات لمساعدة الشعب الإيراني في إقامة الاتصال، عبر توفير الإنترنت بين بعضهم البعض.
وأفادت منظمة “نت بلوكس” غير الحكومية التي تعنى بمراقبة أمن الشبكات وحرية الانترنت، بأن سكايب أصبح الآن مقيداً في إيران، في إطار الحملة على الاتصالات التي استهدفت آخر المنصات مثل “انستغرام” و”واتسآب” و”لينكدإن”.
في حين حذرت منظمة العفو الدولية من “خطر إراقة مزيد من الدماء وسط حجب متعمد للإنترنت”، حيث قُتِل ما لا يقل عن واحد وأربعين شخصاً، واعتُقِل أكثر من سبعِمئةِ شخص بينهم ستون امرأة.
وعلى صعيد الملف النووي، جدد المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي جون كيربي، التأكيدَ على أن الولايات المتحدة لن تسمح لإيران بامتلاك أسلحة نووية.
وبين كيربي في مقابلة مع شبكة “فوكس نيوز”، بأن “واشنطن” ما زالت ترى أن الدبلوماسيةَ والمفاوضاتِ أفضلُ طريقة لتحقيق الهدف، والتوصل إلى اتفاق مع “طهران”
وفي الجمعية العامة للأمم المتحدة، واجهت إيران طلباً إماراتياً بإنهاء احتلالِ إيران للجزر الإماراتية الثلاث.
حيث قالت وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي في الإمارات “ريم الهاشمي”، خلال كلمتها أمام المناقشة العامة للدورة السابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة في “نيويورك”، “نجدد في هذا السياق مطالبتنا بإنهاء احتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث، “طنب الكبرى” و”طنب الصغرى” و”أبو موسى”، والتي يثبت التاريخ والقانون الدولي سيادة بلادي عليها.
وأكدت “الهاشمي” أنه ورغم عدم استجابة إيران لدعوات بلادي الصادقةِ لحل النزاع بالطرق السلمية على امتداد العقود الخمسة الماضية، إلا أننا لن نتوقف يوماً عن المطالبة بحقنا المشروع في هذه الجزر، إما من خلال التفاوض المباشر، أو محكمة العدل الدولية.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس اتحاد نساء بيث نهرين يصدر بياناً بخصوص اليوم العالمي لمناهضة للعنف ضد المراة

في البيان الذي اصدره مجلس اتحاد نساء بيث نهرين، تقدم بتقديره واحترامه لرئيس المجلس القومي …