27/09/2022

الإتحاد النسائي السرياني يدين مقتل الشابة مهسا اميني في إيران على يد شرطة الأخلاق

أدان الاتحاد النسائي السرياني في سوريا، مقتل الشابة مهسا اميني ٢٢ عاما ، على يد شرطة الأخلاق في إيران بذريعة عدم التزامها بالحجاب في الشكل المطلوب، داعيا لفضح الجرائم التي ترتقي لجرائم حرب ضد النساء.

تضامنا مع الشابة مهسا اميني التي قضت على يد شرطة الاخلاق في إيران بذريعة عدم التزامها بالحجاب، أصدر الإتحاد النسائي السرياني في سوريا بيانا أدان من خلاله هذا الانتهاك الذي يصنف ك جريمة حرب ضد النساء.
قال الإتحاد في بيانه: إن ” المرأة عانت عبر التاريخ من العبودية والاستبداد والسلطوية نتيجة الفكر الذكوري وناضلت وقاومت ودافعت عن حقوقها وقضاياها في العالم أجمع، اما المرأة في شمال وشرق سوريا اصبحت مثالا للحرية نتيجة تأكدها بأن حرية الشعوب لا تتحقق الا بحرية المرأة”.
وتابع البيان: “فنحن كاتحاد نسائي سرياني ندين و نستنكر بشدة قتل الفتاة الكردية مهسا أميني التي قتلت بوحشية اثر تعرضها للعنف و الضربات على رأسها من قبل ما يسمى بشرطة الآداب و الاخلاق الإيرانية، ذات المواقف المتشددة حيال المرأة بما يتعلق بوضعية الحجاب على رأسها انه لم يكن مناسبا وفق الشرطة الإيرانية و فكرهم الإخواني الرجعي
وأضاف البيان بأن الموضوع هو أكثر من ذلك بكثير، مشيراً إلى أن ذلك يتعلق بذهنية التنظيمات الإرهابية المتمثلة بداعش والنصرة وغيرها اتجاه النساء.
ويقول الإتحاد النسائي في بيانه: “كنا ولا زلنا نشاهد تواطئ ضد النساء ويجب ان لا ينحصر دورنا بمواساة المفجوعين معنويا وترك النساء عرضة للاستهتار امام العنف، بل ينبغي علينا ان نعمل على فضح الجرائم التي ترتقي لجرائم حرب ضد النساء”.
هذا وشدد البيان على انه يجب دائماً ان يكون شعاره، “لا للعنف لا للقتل لا للممارسات اللاإنسانية بحق المرأة”.

‫شاهد أيضًا‬

مظلوم عبدي.. الاحتلال التركي يسعى لنسف إنجازات قسد في محاربة الإرهاب

في ظلِّ القصفِ والغاراتِ الجويةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركيُّ ومع استمرارِ تهديداتِه بش…