28/09/2022

البطريرك الراعي يسلط الضوء على أزمة اختيار رئيس الجمهورية

سلطَ غبطةُ البطريركِ السرياني الماروني الكاردينال "مار بشارة بطرس الراعي"، الضوءَ على مساعي بعضِ الأطراف لتعطيلِ الاستحقاقِ الرئاسي لانتخابِ رئيسٍ جديدٍ للجمهورية. وأكدَ "الراعي" حاجةَ لبنانَ الملحةَ لتشكيلِ حكومةٍ جديدةٍ تلبي مصالحَ الشعبِ وثورةِ السابعِ عشر من تشرينَ الأول عام ألفينِ وتسعةَ عشر.

مع اقترابِ موعدِ الاستحقاقِ الرئاسي، واجتماعِ القوى والأحزابِ والتحالفاتِ السياسيةِ اللبنانيةِ للتوافقِ على انتخابِ رئيسٍ وفقاً لمواصفاتٍ محددة، قال البطريركُ السريانيُّ الماروني الكاردينال “مار بشارة بطرس الراعي” خلال عظةِ يومِ الأحد، إن انتظارَ التوافقِ سيفٌ ذو حدين، خصوصاً أن معالمَ هذا التوافقِ لم تَلُح بعد، وإن انتخابَ الرئيسِ شرطٌ حيويٌّ لتبقى الجمهورية ولا تنزلق في واقعِ التفتتِ الذي ألمَّ بدولٍ محيطة.
وأردفَ “الراعي” بأن الظروفَ تتطلبُ حكومةً وطنيةً سياديةً جامعة، تحظى بصفةٍ تمثيليةٍ توفر لها القدرةَ على ضمانِ وحدةِ البلادِ والنهوضِ الاقتصادي، وإجراءِ الإصلاحاتِ المطلوبة، فلا يمكن أن تبقى الحكومةُ فئويةً يقتصر التمثيلُ فيها على محورٍ سياسيٍّ يتواصل مع محورٍ إقليمي، وذلك في إشارةٍ لميليشيا “حزب الله” الإيرانيةِ في لبنان.
ولفت إلى أن أيَّ سعيٍ لتعطيلِ الاستحقاقِ الرئاسي، إنما يهدف إلى إسقاطِ الجمهوريةِ من جهة، وإقصاءِ الدورِ المسيحيِّ والمارونيِّ تحديداً عن السلطةِ من جهةٍ أخرى، فنحن آباءُ هذه الجمهورية، لذا فليس طبيعياً على الإطلاق ألا يحصل الاستحقاقُ الرئاسي، وألا تنتقل السلطة من رئيسٍ إلى رئيس، وليس طبيعياً كذلك أن يُمنَعَ كلَّ مرةٍ انتخابُ رئيسٍ لكي تنتقل صلاحياتُه كلَّ مرةٍ إلى مجلسِ الوزراء.
وسأل “الراعي” عن سببِ تفضيلِ البعضِ تسليمَ البلادِ إلى حكومةٍ مستقيلة، على انتخابِ رئيسٍ جديدٍ قادرٍ على قيادةِ البلادِ بالأصالة، منوهاً إلى أنّ هذا يعني أن هناك من يريد تغييرَ النظامِ والدستور، وخلقِ تنافسٍ مصطنعٍ بين رئاسةِ الجمهوريةِ ورئاسةِ الحكومة.
ومن جانبٍ آخر، اختتم “الراعي”، وبحضورِ عددٍ من المطارنة والشخصياتِ الدينيةِ والأكاديميةِ والسياسية، أنشطةَ السنويةِ التاسعةَ عشرةَ لحديقةِ البطاركة في “الديمان”، التي تنظمها رابطةُ “قنوبين” للرسالةِ والتراثِ وجماعةِ الراهباتِ الأنطونيات.
وتخللَ الاحتفاليةَ إلقاءُ كلماتٍ من قبلِ الحضور، وختاماً ألقى “الراعي” كلمةً أكد فيها على أنّ الاحتفاليةَ دليلٌ على القوةِ وتحملِ كلِّ التحدياتِ والظروفِ الصعبةِ التي تواجهها الكنيسة.

‫شاهد أيضًا‬

مراد: الطغمة السياسية هدفها النيل من صوت جيل الشباب

دعا رئيس الاتحاد السرياني العالمي ابراهيم مراد إلى استقالات جماعية من مجلس النواب اللبناني…