02/10/2022

تركيا تمنع صحفيين من دخول أراضيها لمنع تغطية هجماتها في المنطقة

كل من ينتقد سياسات النظام التركي يمنع من الدخول إلى تركيا، هذا ما أكده الصحفي الإيطالي "جوسيبا أكونسيا"، في مقطع فيديو نشره على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك خلال رده على قرار تركيا منعه من دخول البلاد، لإلقاء محاضرة عن حقوق الإنسان.

في تقييمه للحظر المفروض عليه من دخول تركيا، اعتبر الصحفي الإيطالي “جوسيبا أكونسيا” أن الحظرَ اعتداءٌ على حريةِ التعبير وانتهاكٌ للحقوق، معتبراً أن السلطاتِ التركيةَ تلجأ إلى هكذا قرارات، لمنعِ أيِّ تغطيةٍ إعلاميةٍ لهجماتِها في المنطقة، لا سيما على شمالِ وشرقِ سوريا.
“أكونسيا” قال إن الشعبويةَ أسلوبٌ تستخدمُه العديدُ من الأنظمةِ الاستبدادية، ليس فقط في شمالِ إفريقيا والشرقِ الأوسط، بل في جميعِ أنحاءِ العالم، بما في ذلك من قبلِ النظامِ التركي، لافتاً إلى أن منعَه من دخولِ تركيا يؤكد الهجومَ الكبيرَ الذي تمارسه “أنقرة” على حقوقِ الإنسانِ وحريةِ الرأيِ والتعبير.
الصحفيُّ الإيطالي، أشار كذلك إلى القرار الذي اتخذَه النظامُ التركيُّ بحقِّه عام ألفين وأربعة عشر، حيث منعَه من تغطيةِ معاركِ تحريرِ مدينةِ “كوباني” شمال شرقي سوريا، وأجبرَه على الرحيلِ من تركيا.
يذكر أنه كان من المقرر أن يلقي “أكونسيا” محاضرةً في مدينةِ “إزمير”، عن الأشكالِ الحاليةِ للسلطويةِ وأشكالِ ردِّ فعلِها التي ترقى أحياناً إلى الديكتاتورية، قبل أن يتفاجئ بقرارِ منعِه من قبلِ سلطاتِ النظامِ التركي.

‫شاهد أيضًا‬

معهد أمريكي يسلط الضوء على جرائم الاحتلال التركي

على خلفيةِ العمليةِ العسكريةِ وغاراتِ الاحتلالِ التركيِّ على شمالِ شرقِ سوريا وشمالِ العرا…