11/10/2022

الكنيسة السريانية الأرثوذكسية في القامشلي تحتفل برسامة عدد من الشمامسة

احتفلَ شعبُنا السرياني الكلداني الآشوري بمدينةِ "القامشلي"، برسامةِ عشراتِ الشمامسة للكنيسةِ السريانيةِ الأرثوذكسية، برعايةِ الحبر الجليل "مار موريس عمسيح" مطرانُ أبرشيةِ الجزيرةِ والفرات.

برعايةِ نيافةِ الحبرِ الجليل “مار موريس عمسيح” مطرانُ أبرشيةِ الجزيرةِ والفرات للسريان الأرثوذكس، وبمشاركةِ عددٍ من الآباءِ الكهنة، وبحضورِ جمعٍ غفيرٍ من المؤمنين، تمت رسامةُ عددٍ من الشمامسةِ من مختلفِ الكنائس، وذلك في كنيسةِ السيدةِ العذراء للسريانِ الأرثوذكس في “القامشلي”
وفي تصريحٍ لفضائيةِ “سورويو”، قال نيافةُ المطران “مار موريس عمسيح”، إنّ الكنيسةَ شهدت عرساً روحياً برسامةِ ستةٍ وثمانينَ شماساً برتبةِ “قورويو” و”أفديقنو”، والذين يُعتبرون أملَ الكنيسةِ ومستقبلَها، ويدَ العونِ للمطارنةِ والآباءِ الكهنةِ في خدمةِ الكنيسة.
وأضافَ نيافتُه بأنّهم سيصبحونَ رهباناً أو كهنةً أو مطارنةً لخدمةِ شعبِنا في كلِّ مكان.
وأشادَ نيافتُه بالحضورِ الغفيرِ لأهالي الشمامسةِ والمؤمنين، منوهاً إلى أنّ الشمامسةَ المرسومينَ يخدمونَ في كلٍّ من كنيسةِ السيدةِ العذراء و”مار أفرام” و”مار يعقوب النصيبيني” و”مار قرياقس”
واشارَ نيافتُه إلى أنّ احتفالَ الرسامةِ هو الأولُ منذُ ستِّ سنوات، حيث تمت رسامةُ مئةٍ وعشرينَ شماساً.
وتوجه نيافتُه بأحرِّ التهاني للشمامسةِ المرسومين وعوائلِهم، موجهاً دعوةً للمؤمنين للاهتمامِ بالكنيسةِ وخدمتِها بعددٍ أكبرَ من الشمامسة، والشكرَ الجزيلَ لمؤسساتِ الكنيسةِ التي قامت برعايةِ الشمامسةِ وتعليمِهم.
وخصَّ نيافتُه قنواتِ شعبِنا الفضائيةِ ومن بينِها فضائيةُ “سورويو” بالشكرِ لما لها من دورٍ في إيصالِ صوتِ شعبِنا وأعمالِه وفعالياتِه للعالمِ أجمع.

‫شاهد أيضًا‬

دمشق تعيش أزمةً خانقة بعد قرارات حكومة النظام بتقليص مخصصات الوقود

بعد قراراتٍ مجحفة اتخذتها حكومة النظام السوري بدمشق حول تخفيض مخصصات السيارات العامة من ال…