12/10/2022

مجلس الشيوخ الفرنسي يجدد الدعم لإقليم ناغورني كاراباخ

اقترح مجلس الشيوخ الفرنسي على الحكومة الفرنسية بإنشاء مكتب إنساني في إقليم أرتساخ بين أرمينيا وأذريبجان مطالبا بالحفاظ على سلامة الأراضي الأرمنية

دعا مجلس الشيوخ الفرنسي حكومة البلاد إلى مناقشة مسألة إنشاء مكتب إنساني في كاراباخ على ضوء الأحداث الأخيرة التي تشهدها الحدود الأرمينية والأذرية.
وتأتي هذه المطالبة من قبل مجلس الشيوخ الفرنسي كمتابعة لعدد من البيانات في السابق والتي تدعم استقلال إقليم ناغورني كاراباخ أو ارتساخ؛ الإقليم المستقل والذي سيطرت على معظم أراضيه أذريبيجان.
كما طلب مجلس الشيوخ إلى دعم أرمينيا في تعزيز قدراتها الدفاعية من أجل الحفاظ على وحدة أراضيها وضمان أمن السكان الأرمن وأرمينيا داخل حدودها المعترف بها دوليًا، مقترحين نشر قوات دولية لهذا الغرض.
كما أكد أعضاء مجلس الشيوخ الحاجة إلى الاعتراف بجمهورية ناغورنو كاراباخ والتي يمكن استخدامها كأداة للمفاوضات من أجل إحلال سلام دائم بين يريفان وباكو.
وكانت كل من فرنسا وأذريبجان وأرمينيا ورئيس المجلس الأوروبي اتفقوا خلال اجتماع لهم الاسبوع الماضي في براغ على إرسال بعثة من الاتحاد الأوروبي في “مهمة مدنية” إلى أرمينيا على طول الحدود مع أذربيجان “لبناء الثقة” بين البلدين والمساهمة في ترسيم الحدود.

‫شاهد أيضًا‬

الأمم المتحدة تنشر تقريراً يثبت تورط تنظيم داعش بتطوير الأسلحة الكيماوية

نشر فريق تحقيق تابع للأمم المتحدة، تقريراً تضمن أدلة تؤكد قيام تنظيم داعش الإرهابي جرائم ض…