15/10/2022

حصيلة اسبوعٍ من الانتهاكات وجرائم القتل في درعا وشمال سوريا

خلال اسبوعٍ واحد شهدت عدة مناطق من الشمال السوري ستة عشر عملية قصفٍ تركي، تسبب بأضرار مادية كبيرة، في حين شهدت درعا وريفها أربعة عشر حالة قتلٍ في ظروف مختلفة مع استمرار حالة الفوضى والفلتان الأمني.

شهدت مناطق متفرقة من شمال سوريا خلال الأسبوع الفائت، ستة عشر عملية قصفٍ نفذتها القوات التركية والفصائل التابعة لها، حيث تركز القصف على بلدات تل تمر وزركان شمال الحسكة، وعين عيسى شمال الرقة بالإضافة لمدينة كوباني.
حيث استهدفت بلدة زركان بأكثر من مئة قذيفة مما تسبب بأضرار كبيرة في الممتلكات العامة والخاصة، كما استهدفت تركيا شركة الإسمنت الفرنسية بريف تل أبيض وعدة قرى واقعة على خطوط التماس، إضافةً لاستهداف مركز ناحية عين عيسى والطريق الدولي M4، مما أسفر عن انقطاع التيار الكهربائي بشكل تام عن المنطقة.
هذا وتشهد المناطق الخاضعة لسيطرة تركيا “رأس العين، تل أبيض وعفرين” حالة من الفلتان الأمني وسط تجدد الاشتباكات المستمرة بين الفصائل المتواجدة في تلك المناطق.
من جانبٍ آخر شهدت مدينة درعا وريفها جنوب سوريا، والواقعة تحت سيطرة النظام السوري، مقتل أربعة عشر شخصاً خلال اسبوعٍ واحد في ظروفٍ مختلفة.
وبحسب ما أفادت مصادر محلية أنه بين القتلى شخصان معارضان للنظام السوري، وشخص يعمل ممرضاً، إضافةً لشخص آخر وهو عنصر سابق في فصائل المعارضة، كما قُتل شخص مدني يعمل في محل لبيع وصيانة الهواتف، وليس له أي انتماء عسكري أو أمني.
وتركزت عمليات القتل في مناطق الصنمين، الحراك، نصيب، النخلة، طفس ودرعا البلد”.

‫شاهد أيضًا‬

تشييع جثمان الشهيد “قومو” في مزار شهداء السريان

شيّع يوم الأمس العشرات من أهالي مدينة الحسكة، جثمان الشهيد ميلاد منير ميرو، المقاتل في الم…