29/10/2022

الاتحاد النسائي السرياني يختتم أعمال مؤتمره الرابع

اختتم الاتحاد النسائي السرياني أعمال مؤتمره الرابع، بانتخاب مسؤولة عامة للاتحاد في سوريا "إلهام مطلي" وقراءة بيان ختامي، أكد فيه استمرار العمل حتى تنال المرأة كامل حقوقها، كما قرر تكثيف الدورات التدريبية والفكرية للمرأة وفتح المزيد من روضات الأطفال.

تحت شعار “المساواة الإنسانية بين الجنسين”، انعقدت أعمال المؤتمر الرابع للاتحاد النسائي السرياني في سوريا، وذلك يوم أمس الجمعة في صالة السلام بالقامشلي، بمشاركة وحضور عضوات الاتحاد النسائي السرياني، وممثلات عن هيئات ومؤسسات الإدارة الذاتية في شمال شرق سوريا.
تخلل المؤتمر إلقاء عدة كلمات تؤكد أهمية الدور الذي لعبته المرأة في النهوض بالمجتمع على كافة الأصعدة، وحملها للسلاح ودفاعها عن أرضها وشعبها، وكذلك دور الاتحاد النسائي في تمكين المرأة وتثقيفها وتطوير قدراتها وإمكاناتها.
كما وصلت عدة برقيات تهنئة لانعقاد المؤتمر الرابع للاتحاد النسائي، وتتمنى له المزيد من التقدم والنجاح في عمله الدؤوب.
كما تم تشكيل لجنة الديوان مؤلفة من خمس عضوات قمن بقراءة التقرير السنوي وأبرز الأعمال التي أنجزها الاتحاد خلال عامين، كما ناقشن مع الحاضرات بنوداً تتعلق بالنظام الداخلي للاتحاد النسائي ليُجرى التصويت على تعديل بعض بنوده.
وفي الختام جرى انتخاب السيدة “إلهام مطلي” مسؤولة عامة للاتحاد النسائي السرياني في سوريا، كما قُرأ بيانٌ ختامي من قبل مسؤولة الاتحاد النسائي فرعية الحسكة، “شام قريو” عاهدْن فيه بالعمل على تحقيق أهدافِهن وأحلامِهن، حتى تنال المرأة السورية عموماً والسريانية خصوصاً كامل حقوقها، والاستمرار في مسيرة المرأة المناضلة وتقديم كل التضحيات.
كما أكد البيان ضرورة تحقيق الالتزام المجتمعي الكامل بالمساواة بين الجنسين لتعزيز حرية المرأة، فلا حقوق تؤخَذ دون العمل الجماعي ودون مشاركة المرأة.
هذا ونتج عن المؤتمر عدة مخرجات كان أبرزها، إقامة دورات تثقيفية وتنظيمية لعضوات الاتحاد النسائي السرياني، إقامة دورات عسكرية وإسعافات أولية لنساء شعبنا، وفتح دار عشتاروت في قبري حيوري وديرك، وفتح روضات أخرى للأطفال.

‫شاهد أيضًا‬

التحالف الدولي يستقدم تعزيزات ويجري تدريبات مع قسد

أجرى التحالف الدولي للقضاء على إرهاب “داعش” خلال الأيام الماضية، سبعة تدريبات …